مجلس الأمن الدولي يدين الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدنيين في مالي

مسعود زراڨنية
2021-12-07T10:24:30+01:00
الأخبارالعالمدولية
مسعود زراڨنية7 ديسمبر 202168 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
مجلس الأمن الدولي يدين الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدنيين في مالي

أدان مجلس الأمن الدولي “بأشد العبارات” الهجوم الإرهابي الذي استهدف شاحنة كانت تقل مدنيين قرب قرية سونغهو على الطريق الرابطة بين سونغهو وباندياغارا وسط مالي مخلفا عددا من القتلى والجرحى.

وأعرب أعضاء الهيئة التنفيذية للأمم المتحدة في بيان مساء أمس الاثنين عن “أحر تعازيهم لأسر الضحايا وللحكومة الانتقالية المالية” مؤكدين أن “الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل تهديدا “خطيرا” للسلم والأمن الدوليين”.

كما شددت مجموعة الـ15 على ضرورة تقديم مرتكبي هذه الأعمال الإرهابية “الشنيعة” وكذا مموليها ومنظميها ورعاتها إلى العدالة.

وكانت الحكومة الانتقالية في مالي أدانت، في بيان نشرته السبت، الهجوم المسلح على شاحنة كانت تقل مدنيين والذي خلف 31 قتيلا و17 جريحا، حسب حصيلة رسمية، وتعهدت باتخاذ كافة الاجراءات لاعتقال ومعاقبة منفذي هذا الهجوم “المأسوي والدنيء”.

كما رحبت الحكومة الانتقالية المالية بالجهود التي تبذلها القوات المسلحة وقوات الأمن في مالي في عملية مكافحة الإرهاب بجميع أشكاله.

وأعلن الرئيس الانتقالي لمالي عاصمي غويتا، حدادا وطنيا على أرواح ضحايا الهجوم، لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من اليوم الأحد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.