تاريخ النشر: 26 يونيو 2020

الهامل يدلي بتصريحات خطيرة في قضية البوشي
موضوع يهمك
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
آخر الأخبار

• أدلى اللواء السابق عبد الغني هامل بتصريحات مثيرة اليوم خلال مثوله للمحاكمة في قضية تبييض الأموال التي يتابع فيها المتهم الرئيسي كمال شيخي المدعو البوشي
• حيث قال عبد الغني هامل أن دوره في هذه القضية لايتجاوز في كونه اتصل بوزير العدل الأسبق طيب لوح للاستفسار عن ملف بقي حبيس الأدراج لمدة ثمانية أشهر على مستوى نيابة بئر مراد رايس، وهو ملف متعلق بتبييض أموال جماعات ارهابية

• وأكد هذا الأخير في مجمل تصريحاته أن الضبطية القضائية للشرطة قامت بالتحقيق في هذا الملف لمدة سنتين لكنه سحب منها في نهاية 2017 وبقي حبيس الادراج وهو ما دفع للاتصال بوزير العدل أنذاك للاستفسار عن القضية
• وأضاف أيضا أنه وبعد أن أعلمه الوزير لوح أن الملف تم تحويله للضبطية القضائية للدرك الوطني قال له لا مشكل اترك جهاز  الدرك يقومون بمهامهم كما انه قام بابلاغ رئيس الامن الولائي بهذه المعلومة.
• وفي ذات السياق قال هامل أنه لم تكن له أي مشاكل مع أي جهاز امني -الدرك الوطني- أو قائده السابق غالي بلقصير، أين قال في هذا الخصوص بأن بلقصير كان له حسابات قديمة مع نور الدين براشدي.
• وفي ذات السياق ادلى هامل بشهادته اتجاه رئيس أمن ولاية الجزائر السابق أين قال أنه إطار  مجتهد و”خدام”، وهو ما جعله يحترمه خلال فترة عمله معه.
بالموازاة مع ذلك أدلى وزير العدل السابق بشهادته في القضية أين قال أن المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد غني هامل قد اتصل به بخصوص القضية مرة واحدة للاستفسار عن سبب توقف التحقيق فيها، لكنه لم يتصل به مجددا بعد ان علم أن التحقيق تم تحويله للضبطية القضائية للدرك الوطني.
• وفي هذا القصوص  قال عبد الغني هامل  أنه وبعد أن قال له وزير العدل الاسبق طيب لوح أن القضية تم تحويلها للضبطية القضائية للدرك الوطني أنه قال له بصريح العبارة “خليهم يخدموا ماشي مشكل”

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟