تيكاد 8: الجزائر تدعو إلى شراكة متعددة الأطراف مربحة بين أفريقيا واليابان

نور
2022-08-29T15:33:59+01:00
الأخبار
نور29 أغسطس 2022158 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر
تيكاد 8: الجزائر تدعو إلى شراكة متعددة الأطراف مربحة بين أفريقيا واليابان

شاركت الجزائر في أشغال القمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في أفريقيا (تيكاد 8) الذي انعقد في تونس يومي 27 و 28 أوت 2022.

ويشكل هذا المؤتمر، الذي يعقد كل ثلاث سنوات، منصة للتعاون المتعدد الأطراف بين اليابان والاتحاد الأفريقي، بمشاركة الأمم المتحدة والبنك العالمي كشريكين في التنمية في أفريقيا.

وقاد الوفد الجزائري في هذه الأشغال، وزير التجارة وترقية الصادرات، كمال رزيق، الذي كان مرفوقا بالمبعوثة الخاصة لوزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج المكلفة بالشراكات الدولية الكبرى، ليلى زروقي.

وخلال المناقشات، رحبت الجزائر بانعقاد هذا المؤتمر للمرة الثانية في أفريقيا، وأشادت بجهود الحكومة التونسية وقيادتها من أجل التنظيم الناجح لهذا الحدث.

وسلطت الجزائر الضوء على التحديات العالمية، مثل تراجع الاقتصاد العالمي وانعدام الأمن الغذائي والفقر المدقع وتصاعد الإرهاب والتطرف العنيف، ملحة على ضرورة إشراك القارة السمراء في معالجة هذه التحديات.

وفي هذا الصدد، دعت الجزائر إلى شراكة عادلة ومنصفة من شأنها دعم جهود أفريقيا لزيادة حصتها في النمو الاقتصادي العالمي.

كما دعت الجزائر إلى اعتماد مقاربة براغماتية، تقوم على الترابط بين الأمن والسلام والتنمية، لتمكين شركاء “تيكاد” من تعزيز فرص الاستثمار المباشر في القارة الأفريقية وتثمين مواردها البشرية والطبيعية والتكنولوجية.

من جهة أخرى، لم تفوت الجزائر فرصة المؤتمر للتذكير بالإطار العام الذي تبناه رؤساء دول الاتحاد الافريقي الذي يحدد صيغة وأهداف الشراكات متعددة الأطراف مع القارة الافريقية، مؤكدة على ضرورة السهر على مشاركة جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الافريقي في القمم المتعلقة بهذه الشراكات.

ففي هذا الإطار بذات، أشادت الجزائر بدعوة الدول الأعضاء في الاتحاد الافريقي، بما فيهم الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، للمشاركة في هذه القمة، داعية شركاء مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في افريقيا إلى احترام مبادئ الاتحاد الافريقي ومواقفه وممارساته من أجل ضمان ديمومة وشمولية هذه الشراكة متعددة الأطراف.

وعلى هامش أشغال المؤتمر، استقبل وزير التجارة وترقية الصادرات الذي يترأس الوفد الجزائري، السيد كمال رزيق من قبل رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية والأمين العام لجبهة البوليساريو، السيد ابراهيم غالي. وأجرى عديد اللقاءات الثنائية مع وفود من تونس وأوغندا واثيوبيا والصومال وموريتانيا وجنوب افريقيا، اضافة إلى لقائه مع ممثلي البنك العالمي.

وخلال هذه اللقاءات المثمرة، أبرز السيد رزيق فرص الأعمال والتجارة المتوفرة في الجزائر، داعيا إلى مزيد من الاندماج الاقتصادي والتجاري داخل القارة الافريقية.

وفي الأخير، توجت القمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية في افريقيا بإصدار إعلان مشترك يُحدد ثلاثة أسس للتعاون بين اليابان والقارة الافريقية، وهي: تحقيق تحول هيكلي من أجل نمو اقتصادي، وبناء مجتمعات مقاومة ومستدامة، وضمان سلم واستقرار دائمين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.