مستوطنون يقتحمون باحات “الأقصى”.. وانتهاكات بداخله

نجيب ميلودي
2022-09-11T14:36:48+01:00
الأخبار
نجيب ميلودي11 سبتمبر 202297 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر
مستوطنون يقتحمون باحات “الأقصى”.. وانتهاكات بداخله

اقتحمت مجموعات متتالية من المستوطنين الصهيونيين باحات المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم، تحت حماية القوات الخاصة، وسط تواجد مكثف لقوات الاحتلال على أبواب المسجد.

وأوضحت إدارة شؤون المسجد الأقصى، أن “اقتحام مجموعات المتطرفين للمسجد الأقصى من باب المغاربة بدأ في تمام الساعة السابعة صباحا، بحماية القوات الخاصة الإسرائيلية”. 

وأكدت أن “مجموعات المقتحمين التي يزيد عدد أفراد كل واحدة منها على الـ20 من المتطرفين، قامت بجولات استفزازية داخل الأقصى، وقام بعضها بأداء صلوات وطقوس تلمودية داخل المسجد الأقصى وانبطاح على الأرض”. 

وأضافت إدارة الأقصى، بأن “شرطة الاحتلال المتواجدة علي بوابات الأقصى، تدقق في هويات القادمين للمسجد الأقصى، وتحتجز البطاقات”، موضحة أن اقتحامات المتطرفين للأقصى تستمر في الفترة الصباحية من السابعة صباحا وحتى الحادية عشرة قبل الظهر. 

ويشهد المسجد الأقصى في هذه الفترة تصاعد اقتحامات المتطرفين اليهود، تلبية لدعوات الجماعات الاستيطانية لاقتحام المسجد الأقصى في ذكرى ما يسمى بـ”خراب الهيكل”.  

وفي سياق متصل، اقتحمت قوات الاحتلال الأحد، بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى.

واقتحمت قوات الاحتلال حي وادي الربابة في بلدة سلوان وانتشرت في شوارعه، وأجرت عمليات تفتيش دقيقة في مركبات المواطنين في الحي.

على صعيد آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الأحد، فلسطينيين اثنين، من بلدة بيتا، جنوبي نابلس.

واقتحمت قوات الاحتلال بيتا، وداهمت أحد المنازل وقامت بتفتيشه، واعتقلت الشاب ربيع بلال علي دويكات.

فيما داهمت قوة صهيونية أخرى قرية عورتا جنوبي نابلس أيضا، واعتقلت مجدي جلال عزت قواريك، بعد أن داهمت منزله وفتشته.
  

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.