روسيا تنفي تدخلها في الانتخابات النصفية الأمريكية

نور
2022-11-07T09:34:58+01:00
دولية
نور7 نوفمبر 202292 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
روسيا تنفي تدخلها في الانتخابات النصفية الأمريكية

قال رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين، الاثنين، إن روسيا لا تتدخل في الانتخابات الأميركية، ولن تسمح بالتدخل في شؤونها الداخلية.

وكتب البرلماني الروسي على قناته في “تيلجرام”: “جزء لا يتجزأ من سياسة بلادنا: التدخل في الشؤون الداخلية لدول ذات سيادة أمر غير مقبول، نحن لا نتدخل، ولن نسمح بالتدخل في شؤوننا”.

وأضاف: “الاتهامات الأميركية الجديدة هي محاولة من قبل الديمقراطيين، لتبرير هزيمتهم في انتخابات الكونجرس المقررة الثلاثاء”، ووفقاً لفولودين، فإن الديمقراطيين “اتخذوا الأساليب القديمة”.

وأردف: “الرئيس الأميركي جو بايدن ورفاقه في حزبه على الأرجح سيخسرون أغلبيتهم في كل من مجلسي الشيوخ والنواب. شعب الولايات المتحدة لا يصوت للديمقراطيين بسبب المشاكل التي نشأت جراء خطأهم”.

تدخلات روسية
يأتي ذلك في وقت قالت فيه صحيفة “نيويورك تايمز”، إن الخبراء الأميركيين في مجال الأمن الرقمي والباحثين، أعلنوا عن محاولات روسية مزعومة للتدخل في الانتخابات النصفية للكونجرس.

كما أشارت مجلة “بوليتيكو” الأميركية إلى قيام مجموعات على الإنترنت بحشد الجمهوريين لأحداث على الأرض، استناداً على ترويج معلومات “غير صحيحة” تتهم الديمقراطيين بمحاولة التلاعب بنتيجة انتخابات التجديد النصفي، في حين تحدث موقع “أكسيوس” عن “حملة تضليل” يشتبه في وقوف روسيا وراءها.

ونقل موقع “أكسيوس” عن شركة “جرافيكا” المعنية بتحليل اتجاهات مواقع التواصل الاجتماعي قولها إن “حملة تضليل معلوماتي” يشتبه في تنفيذ روسيا لها، تستهدف جماهير أقصى اليمين في الولايات المتحدة لتقويض الدعم للمرشحين الديمقراطيين قبيل انتخابات التجديد النصفي، المقررة الثلاثاء.

وذكرت “جرافيكا” أن “الحملة المستمرة” تقف وراءها جهات فاعلة يشتبه بارتباطها بروسيا، وتستهدف انتخابات مجلس الشيوخ وحكام الولايات التي تشهد احتداماً في المنافسة، في ولايات بنسلفانيا وجورجيا ونيويورك وأوهايو، من خلال نشر سلسلة من الرسوم الكاريكاتورية السياسية العنصرية والتحريضية.

ورأى الموقع الأميركي أن الحملة الجديدة تشير إلى أن “التدخل الأجنبي القوي لا يزال موجوداً” قبل أيام من انطلاق الانتخابات التي تشهد استقطاباً قوياً بين الديمقراطيين والجمهوريين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.