بوغالي يدعو النواب إلى لعب أدوار إضافية لدفع التنمية الوطنية

م .ك
2022-11-22T17:32:59+01:00
الأخبار
م .ك22 نوفمبر 202264 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
بوغالي يدعو النواب إلى لعب أدوار إضافية لدفع التنمية الوطنية


دعا السيد إبراهيم بوغالي رئيس المجلس الشعبي الوطني، اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2022، نواب المجلس إلى عدم الاكتفاء بطرح الأفكار الناقدة والمختلفة وحثهم على تقديم البدائل من الأطروحات والتصورات حتى يتمكنوا من المساهمة بشكل فعّال في خدمة الجزائر.

وفي كلمة له إثر المصادقة على مشروع قانون المالية لسنة 2023 شكر السيد بوغالي نواب المجلس على قوة طرح وجدية النقاش وأوضح أن اتفاق النواب أو اختلافهم يمثل الرأي الحر الذي يعبّر عن التوجهات الكبرى التي رسمتها معالم البرنامج الذي طرحه السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية للشعب وزكّاه.

وتابع رئيس المجلس بالقول أن برنامج رئيس الجمهورية يهدف إلى استجماع كل القوى واستغلال جميع الثروات لتحقيق نهضة وبناء دولة القانون في إطار محكم وخطط دقيقة وعميقة تستهدف الإنسان في المقام الأول.

وفي هذا السياق، أثنى السيد بوغالي على التركيبة البشرية التي تشكل المجلس الشعبي الوطني وأوضح بأنها تضم من كفاءات أهل الخبرة والتجربة في جميع التخصصات ما يجعل المجلس الشعبي الوطني قادرا على رفع التحدي.

وقرن السيد بوغالي في كلمته بين استرجاع حرية الجزائر وضرورة بسط كل عوامل العيش الكريم بعد أن تحقق الأمن والسلام بفضل المخلصين من أبناء الشعب وعلى رأسهم الجيش الوطني الشعبي الباسل، وأضاف أن تطلع الشعب الجزائري إلى مستقبله الواعد قد ترجمته العزيمة الصادقة لقيادة البلاد وعلى رأسها السيد رئيس الجمهورية الذي يعقد أملا كبيرا على مؤسسات الدولة وأبنائها.

وفي الأخير حث بوغالي نواب المجلس على لعب أدوار إضافية في دفع التنمية، لاسيما من خلال إقناع المستثمرين وإبراز خصوصيات المناطق وإمكانية استغلالها، أو عن طريق التواصل مع أفراد الجالية في الخارج موضحا أن هذه الإسهامات تقتضي فتح جسور الحوار والتواصل وشرح القوانين وإعطاء القدوة في مجال العمل والاستثمار.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.