وزير الصحة يشرف على فعاليات المؤتمر الدولي السادس و العشرين للجمعية الجزائرية لأمراض القلب.

مسعود زراڨنية
2022-11-25T09:03:08+01:00
الأخبارالأخبار المحليةصحة
مسعود زراڨنية25 نوفمبر 202252 مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أيام
وزير الصحة يشرف على فعاليات المؤتمر الدولي السادس و العشرين للجمعية الجزائرية لأمراض القلب.


أشرف السيّد وزير الصحة عبد الحق سايحي، على فعاليات المؤتمر الدولي السادس و العشرين للجمعية الجزائرية لأمراض القلب والذي يصادف الذكرى الخمسين لتأسيسها، مساء الخميس 24 نوفمبر 2022 بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال، بحضور رئيس الجمعية الجزائرية لطب القلب، و أطباء و مختصين في طب القلب و إطارات من الإدارة المركزية، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

و وفقاً لذات المصدر، عبّر الوزير عن سعادته و امتنانه لتواجده مع الحضور الكريم للمشاركة في فعاليات المؤتمر الدولي السادس و العشرين للجمعية الجزائرية لأمراض القلب، الذي يصادف الذكرى الخمسين لتأسيسها، و الذي افتتح اليوم تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون.

و أكد سايحي، أن المحاور التي ستناقش خلال جلسات هذا المؤتمر ستعمل على إثراء و تعزيز المنظومة الصحيّة و ستسلك مسلك سياسة الحكومة فيما يخص رفع مستواها و جعلها أكثر كفاءة و خدمة للمواطن الجزائري، وتعّد أمراض القلب، حاليا، السبب الأول للوفيات في العالم و في بلادنا أيضا، إذ نسجل أكثر من 14.000 حالة وفاة سنويا في الجزائر، لهذا السبب، بات من الضروري اليوم إعطاء أكثر أهمية لأمراض القلب و الشرايين و القيام بدراسة ملمة بالعوامل المسببة لها و المتمثّلة خصوصا في ارتفاع ضغط الدم و داء السكري و التدخين و ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم و قلة النشاط البدني و زيادة الوزن و كذا الإجهاد النفسي الاجتماعي.

في ذات السياق، أشاد وزير الصحة بالدور الأساسي الذي تقوم به الجمعية الجزائرية لأمراض القلب التي تساهم بشكل فعّال من خلال مختلف برامج التوعية و التربية و الفحص، في تعبئة مجتمعنا حول هذه القضية الأساسية التي تتطلّب كما تعلمون، عملا دؤوبا على المدى الطويل بتظافر جهود جميع الفاعلين سواء تعلّق الأمر بقطاع الصحة أو بإشراك القطاعات الأخرى ذات الصلة، في ضوء التحدّي الذي يتعيّن علينا مجابهته، فإن عملنا يكتسي أهمية جوهرية و يجب علينا مضاعفة جهودنا من أجل المصلحة العامة، خدمة لمواطنينا.

كما أشار الوزير، إلى أن استراتيجية الحكومة اليوم، تتمثّل في المضي قدما نحو تحسين وسائل الوقاية من أمراض القلب و الشرايين بكافة أبعادها، و تحسين جميع مراحل العلاجات، بدءًا من مواعيد الحصول عليها إلى غاية توفرها على أحسن وجه و بخدمات ذات جودة عالية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.