وزير الخارجية رمطان لعمامرة يتلقى إتصالا هاتفيا من نظيره الإيراني

ب جموعي
2023-01-08T12:40:02+01:00
الأخبارعاجل
ب جموعي8 يناير 2023133 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
وزير الخارجية رمطان لعمامرة يتلقى إتصالا هاتفيا من نظيره الإيراني

وصف وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان في اتصال هاتفي مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة، العلاقات بين البلدين بأنها جيدة ومتنامية، معلنا استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لعقد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في القريب العاجل حسب مانشرته وكالة الأنباء الإيرانية.

وبحث وزير الخارجية الايراني أمير عبداللهيان ، في هذا الاتصال الهاتفي الذي جرى السبت مع وزير الخارجية رمطان لعمامرة، أهم القضايا التي تهم البلدين على الصعيد الثنائي.

فضلا عن التطورات في المنطقة والعالم الإسلامي, بما في ذلك تدنيس المسجد الأقصى مؤخرا من قبل الكيان الصهيوني والتصرف المشين للمجلة الفرنسية (شارلي ايبدو) ضد القيم الإسلامية.

وقيّم وزير الخارجية الايراني العلاقات بين البلدين بأنها جيدة ومتنامية، معلنا استعداد ايران لعقد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في المستقبل القريب.

وفي إشارة إلى تدنيس الكيان الصهيوني للمسجد الأقصى، وإساءة المجلة الفرنسية للقيم الإسلامية والمرجعيات الدينية ، داعا امير عبداللهيان إلى إيجاد آلية قانونية ودولية فعالة لوقف الإساءة إلى القيم الدينية والأماكن المقدسة.

كما نقل وزير الخارجية الايراني تحيات الرئيس الإيراني آية الله ابراهيم رئيسي إلى الرئيس الجزائري، داعيا نظيره الجزائري لزيارة إيران.

من جانبه ادان وزير خارجية الجزائر، ما يقوم به الصهاينة من تدنيس للمسجد الأقصى المبارك، وكذلك التصرف المسيء الذي اقدمت عليه المجلة الفرنسية.

مؤكدا على ضرورة تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في المحافل الدولية ، بما في ذلك الأمم المتحدة ودول مجلس الأمن ومنظمة التعاون الإسلامي، للتصدي لهذه التصرفات.

كما أعلن وزير الخارجية رمطان لعمامرة استعداده لإجراء مشاورات سياسية بين البلدين في المستقبل القريب، تحيات الرئيس تبون ‎ لكبار المسؤولين الايرانيين، داعيا وزير الخارجية الايراني لزيارة الجزائر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.