ربط 36 منطقة صناعية بالكهـرباء والغــازمع نهاية جــوان المقبل

عمار
2023-01-18T17:40:02+01:00
الأخبارالإقتصاد
عمار18 يناير 202379 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
ربط 36 منطقة صناعية بالكهـرباء والغــازمع نهاية جــوان المقبل

أكد الرئيس المدير العام لشركة سونلغاز، مراد عجال اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة أنه سيتم الانتهاء من أشغال ربط 36 منطقة صناعية بالكهرباء والغاز قبل نهاية يونيو 2023 مقابل ما يقارب 38 مليار دج بتمويل خاص من سونلغاز.

وبمناسبة انعقاد اجتماع تنسيقي مع المدير العام للغابات جمال طواهرية تحضيرا للمخطط الصيفي لمكافحة حرائق الغابات، أكد السيد عجال أن “المجمع قد التزم بربط 36 منطقة صناعية بشبكة الكهرباء والغاز قبل نهاية السداسي الأول من عام 2023 “.

وأشار المسؤول الأول عن شركة سونلغاز أن هذه الخطوة جاءت “تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون” المتعلقة بربط المناطق الصناعية “في أقرب الآجال”.

وأوضح السيد عجال أن “وزارة الصناعة تكفلت بتمويل ربط ست (6) مناطق صناعية من بين 50 منطقة مخطط لها والتي أوشكت أشغالها على الانتهاء، فيما سيتم تزويد 36 منطقة صناعية بالكهرباء والغاز بتمويل خاص من سونلغاز “. وهو القرار الذي اتخذه المجمع من أجل “تشجيع المستثمرين على الشروع في تنفيذ مشاريعهم التي من شأنها خلق الثروة وفرص العمل”.

كما أشار الرئيس المدير العام للمجمع إلى أن شركة سونلغاز قد ربطت سابقا المنطقة الصناعية في تاما زورا بعين تموشنت وكذلك بطفراوي بولاية وهران لتزويد مصنع السيارات فيات.

وأبرز أنه بالإضافة إلى المناطق الصناعية “سيتم ربط آلاف مناطق النشاط بالكهرباء والغاز في آجال معقولة”.

من جهته، أشار مدير أنشطة النقل والتوزيع وإدارة الأنظمة الكهربائية في سونلغاز نور الدين غول إلى أن الاستثمار اللازم لربط 36 منطقة صناعية يكلف “قرابة 38 مليار دج”،بينما تبلغ تكلفة ربط المناطق الصناعية الست التي تكفلت بها وزارة الصناعة “نحو 23 مليار دج”.

وأوضح السيد غول أن عملية ربط منطقتين صناعيتين أخريين “قد تم تمويلها بالفعل”, مضيفا ان ربط منطقة سيدي خطاب قد تم تمويله من صناديق الدولة بغلاف يفوق 12 مليار دج, ومنطقة برجية التي تلقت تمويلا من ولاية مستغانم.

وأضاف نفس المسؤول أن المناطق الصناعية الست المتبقية (من أصل 50 منطقة مبرمجة) “تفتقر للمرافق ولا تقدم أي إمكانات للمستثمرين في الوقت الحالي”, مشيرا الى أنه بمجرد توفر هذه الإمكانية, “تتعهد سونلغاز بتركيب كبائن متنقلة من اجل تموينها”.

محادثات لإنجاز شبكة كهرباء مباشرة مع ليبيا

وفي رده على أسئلة وسائل الإعلام على هامش هذا الاجتماع بخصوص إمكانية تصدير الكهرباء لليبيا, أشار الرئيس المدير العام لشركة سونلغاز الى وجود”محادثات مع الشركة الليبية للكهرباء +جيكول+ (جينيرال ايليكتريسيتي اوف ليبيا)”.

وأوضح المسؤول ذاته أن كميات الكهرباء المصدرة “لن تكون كبيرة” في حال ما اذا قامت سونلغاز بنقلها عبر تونس, مبرزا انه قد تم اطلاق محادثات مع مسؤولي الشركة الليبية بخصوص “مشروع انشاء شبكة كهرباء مباشرة مع ليبيا”, و الذي يجب على الطرفين إيجاد مصادر تمويل من اجله, كما أن انجاز المشروع كهذا “يتطلب وقتا”, حسب المتحدث.

ومن جهة اخرى, أكد ذات المسؤول أن سونلغاز تسعى إلى تصدير الكهرباء إلى إيطاليا, مشيرا الى أن هذا المشروع “لا يزال قيد الدراسة”, كما اعرب عن أمله في إيجاد التمويل اللازم لتجسيده على ارض الواقع في أقرب الآجال”.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.