تاريخ النشر: 11 سبتمبر 2020

المصدر:
في سياق المعاملة بالمثل الصين تفرض قيودا على دبلوماسيين أمريكيين.
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

أعلنت الصين،اليوم  الجمعة، عن فرض قيود على الدبلوماسيين الأميركيين المعتمدين لديها في البلاد، بما في ذلك في هونغ كونغ باسم “المعاملة بالمثل”، بعد تدابير مماثلة اتخذتها الولايات المتحدة مطلع الشهر الجاري.

ولم يتم  توضيح طبيعة هذه القيود، لكن واشنطن فرضت مؤخرا على الهيئة الدبلوماسية الصينية قيودا مثل طلب تصاريح لزيارة جامعات أو لقاء مسؤولين محليين.

واتهمت الصين، الخميس، الولايات المتحدة بممارسة “الاضطهاد السياسي والتمييز العنصري”، وقالت إنها تحتفظ بحقها في الرد، بعد أن أعلنت واشنطن أنها ألغت تأشيرات أكثر من 1000 طالب وباحث صيني متعللةً بمخاطر أمنية.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية أن الخطوة الأميركية التي أعلنت عنها الأربعاء هي “خرق لحقوق الإنسان”.

 

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟