تاريخ النشر: 10 أكتوبر 2020

أرمينيا وأذربيجان تتفقان على وقف إطلاق النار بعد اجتماع موسكو
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في وقت مبكر اليوم السبت أن أرمينيا وأذربيجان اتفقتا على وقف إطلاق النار في نزاعهما حول إقليم ناغورنو قره باغ.


وقال لافروف بعد أكثر من 10 ساعات من محادثات السلام في موسكو مع نظيريه الأذربيجاني والأرميني إن وقف إطلاق النار في الإقليم المتنازع عليه سيدخل حيز التنفيذ اعتباراً من ظهر اليوم السبت.

رئيس أذربيجان يوافق على مبادئ تسوية اقترحتها روسيا وأمريكا وفرنسا
رئيس أذربيجان يوافق على مبادئ تسوية اقترحتها روسيا وأمريكا وفرنسا
وأضافت وزارة الخارجية الروسية في بيان أن الدولتين ستستغلان وقف إطلاق النار لتبادل الأسرى واستعادة القتلى.


وأضافت أنه سيتم العمل من أجل التوصل إلى مزيد من التفاصيل بشأن وقف إطلاق النار بينما تستمر محادثات السلام تحت رعاية ما يسمى بمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.


ولقي مئات الأشخاص حتفهم في أحدث تصعيد للصراع المستمر منذ عقود بين الجمهوريتين السوفييتيتين السابقتين حول ناغورنو قره باغ، والذي بدأ قبل نحو أسبوعين.


واستمر القتال يوم الجمعة، حتى في الوقت الذي كان فيه جيهون بيراموف وزوهراب مناتساكانيان، وزيرا خارجية أذربيجان وأرمينيا على التوالي، يبحثان سبل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في موسكو.


وتقول أرمينيا إن 320 من جنودها قتلوا في القتال بينما لم تعلن أذربيجان عدد جنودها الذين قتلوا رغم أنها قالت إن نحو 30 مدنياً قتلوا.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟