تاريخ النشر: 22 نوفمبر 2020

المصدر:
وزير الصحة يتحدث عن إجراءات صارمة قد تصل للغلق
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

قال وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم الأحد، إن جميع الاحتمالات مطروحة بشان الغلق الشامل، حسب تطور الوضعية الوبائية المسجلة اثر تضاعف عدد الإصابات بفيروس كورونا مؤخرا.

وأوضح وزير الصحة لدى مروره ضيفا على برنامج “ضيف التحرير” بالقناة الإذاعية الثالثة، أن السلطات ستعتمد إجراءات أكثر صرامة في حال تسجيل ارتفاع كبير في عدد الإصابات بفيروس كورونا، مشيرا إلى أنه “لا أحد يعلم ما سيحدث مستقبلا”.

وأكد الوزير أن السلك الطبي مرهق بسبب طول مدة مواجهة جائحة كورونا، على الرغم من أن 50 بالمائة من الأسرة الاستشفائية عبر كامل التراب الوطني لا تزال شاغرة، مشيرا إلى تخصيص 250 سرير جديد مزود بالأوكسجين بالعاصمة.

وبخصوص انتشار فيروس كورونا في الوسط المدرسي، أكد وزير الصحة أن “أولياء التلاميذ يتحملون مسؤولية كبيرة في الحفاظ على سلامة أبنائهم ومساعدة السلطات في احترام البروتوكول الوقائي”.

وفي السياق ذاته، استبعد أمس الإثنين الوزير الأول عبد العزيز جراد، امكانية غلق المدارس، جراء تطور الوضعية الوبائية.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟