البيان الكامل لإجتماع الحكومة

عمار
الأخبار
عمار9 ديسمبر 2020113 مشاهدةآخر تحديث : منذ 10 أشهر
البيان الكامل لإجتماع الحكومة

ترأس الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد، اليوم الأربعاء، اجتماعا للحكومة بتقنية التحاضر المرئي عن بعد تم خلاله دراسةثلاثة مشاريع مراسيم تنفيذية تخص قطاعي المالية والأشغال العمومية، حسب ماأفاد به بيان لمصالح الوزير، فيما يلي نصه الكامل :

ترأس الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد، اليوم الأربعاء 09 ديسمبر 2020، اجتماعاً للحكومة، جرى بتقنية التحاضر الـمرئي عن بعد.

طبقًا لجدول الأعمال، درس أعضاء الحكومة ثلاثة (03) مشاريع مراسيم تنفيذية، قدّمها كل من وزير الـمالية، ووزير الأشغال العمومية.

1. في البداية، استمعت الحكومة إلى عرض قدّمه وزير الـمالية حول مشروعي مرسومين تنفيذيين يحددان: (01) كيفيات إعداد جدول التعداد الـمرفق بمشروع قانون الـمالية للسنة، و(02) شروط استعادة الاعتمادات الـمالية.

يهدف مشروع الـمرسوم التنفيذي الأول إلى تحديد كيفيات إعداد جدول التعداد الـمرفق بمشروع قانون الـمالية للسنة.

حيث أن القانون العضوي المتعلق بقوانين الـمالية ينص على جدول التعداد من أجل تعزيز الشفافية وتكريس إمكانية التتبع وتبرير التغييرات سنويًا، حسب فئة التعداد، على مستوى الـمؤسسات العمومية وكذا الهيئات تحت الوصاية.

وفيما يخص مشروع النص الثاني، فيهدف إلى تأطير وتحديد شروط استعادة الاعتمادات.

2. وبعد ذلك، استمعت الحكومة إلى عرض قدّمه وزير الأشغال العمومية يتضمن تصنيف الطرق في صنف الطرق السيارة.

يهدف هذا النص إلى أن تحوز الطرق الـمقترحة للتصنيف في صنف الطرق السيارة الـمواصفات التقنية والتنظيمية الـمتعلقة بها، وهي: الطريق السيار شمال جنوب، والطريق السيار شرق غرب، والطريق السيار، ومنافذ الطريق السيار لبجاية، ومستغانم، ووهران، وزرالدة، وبودواو.

وبهذا الصدّد، أصدر الوزير الأول تعليماته لاستكمال الجزء الأخير من الطريق السيار شرق غرب قبل نهاية سنة 2021، مع وضع محطات الدفع لاستغلال الطريق السيار حيز الخدمة.

وأخيراً، استمعت الحكومة إلى عرضين قدّمهما كل من وزير الداخلية والجماعات الـمحلية والتهيئة العمرانية ووزير الصحة والسكان وإصلاح الـمستشفيات حول مدى تقدم أشغال فريقي العمل (02) اللذين تم وضعهما عقب الـمجلس الوزاري الـمشترك الـمنعقد في 29 نوفمبر 2020.

وجدير بالتذكير أن فريقي العمل هذين قد خصّصا للتكفل بالجانب الصحي للقاح الـمضاد لـفيروس كورونا {كوفيد.19}، ولاسيما إستراتيجية الاقتناء ومخطط التطعيم وتحضير الـموارد البشرية، من جهة، والجانب اللوجستيكي الخاص بنقل اللقاح وتخزينه وتوزيعه عبر التراب الوطني، من جهة أخرى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.