تاريخ النشر: 13 ديسمبر 2020

المصدر:
حركة البناء الوطني تعبر عن إرتياحها بعد كلمة رئيس الجمهورية للشعب الجزائري
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

نشرت حركة البناء الوطني بيان لها بعد كلمة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون التي وجهها للشعب الجزائري جاء فيها :

سجلنا في حركة البناء الوطني بإرتياح كبير كلمة السيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون للشعب الجزائري بعد تعافيه من المرض و الحمد لله ، نسأله تعالى أن يتم عليه العافية و على جميع المرضى .
إن ظهوره وضع حدا للمشككين و المغرضين الذين تعودوا التشكيك في كل مسعى وطني مهما كان ، و ظهوره كان حاجة وطنية في وقت تتعرض فيه الجزائر لتهديدات كبرى على حدودها و لحملة أجنبية مسعورة ربما غير مسبوقة تقودها بعض الاطراف الحاقدة و التي تريد النيل من إستقرارها و سيادتها.
كما نرحب بالتوجيهات التي تضمنتها كلمة الرئيس باستكمال الخيار الدستوري و تنفيذ المسار الانتخابي قريبا كخطوة جديدة تضاف الى الاصلاحات التي يتطلع لها الشعب الجزائري و يلغي كل دعوة تتبنى مرحلة انتقالية،
اننا نعتقد ان تلك الاصلاحات لا يمكن ان تكون ناجحة و لا يمكن ان تؤتي ثمارها الا في اطار حوار وطني غير اقصائي لتجسيد تلك التعهدات و المشاريع المستقبلية .

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة