تاريخ النشر: 18 ديسمبر 2020

المصدر:
وزير الداخلية السابق نور الدين زرهوني في ذمة الله
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

توفي صبيحة اليوم الجمعة، وزير الداخلية الأسبق، نور الدين زرهوني، عن عمر يناهز 83 سنة. الراحل  من مواليد 1937 في تونس وأصله من مدينة ندرومة في تلمسان. ضمه عبد الحفيظ بوصوف إلي جهاز المخابرات الجزائرية مبكرا أثناء الثورة، وبعد الاستقلال عمل في قسم العمليات في الجهاز. وفي سنوات السبعينات شغل موقعا في قسم التحاليل والتوثيق في الجهاز نفسه. ثم غادره ليصبح واحدا من أقرب مساعدي العقيد قاصدي مرباح. وفي عام 1979 تولى زرهوني إدارة كافة أجهزة المخابرات لمدة ثلاث سنوات. ثم تم تعويضه عام 1982 من قبل العقيد محجوب لكحل عياط. والتحق زرهوني بالعمل الدبلوماسي، حيث عين سفيرا للجزائر في واشنطن، ثم في مكسيكو، ثم في طوكيو. وأخيرا، تم تعيينه عينه وزيرا للداخلية من 1999 الى 2010.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة