شيتور يتباحث مع سفيرة تركيا سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجالات الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية

مسعود زراڨنية
2021-06-18T07:16:18+01:00
الأخبارالإقتصاد
مسعود زراڨنية18 يونيو 2021120 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهرين
شيتور يتباحث مع سفيرة تركيا سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجالات الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية

استقبل وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، شمس الدين شيتور يوم أمس الخميس سفيرة الجمهورية التركية بالجزائر، ماهينور اوزديمير غوكتاس والتي تطرق معها الى سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجالات الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية، حسبما أفاد بيان للوزارة.

وأوضح البيان أن الطرفين تطرقا خلال هذا اللقاء الذي جرى بمقر الوزارة الى سبل تعزيز التعاون وتقوية العلاقات بين البلدين في مجالات الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية وآفاق تطويرها.

واستعرض السيد شيتور بهذه المناسبة “الخطوط العريضة لاستراتيجية قطاعه” مشيرا الى ان “الجزائر تسعى للتخلص من الاعتماد على المحروقات وهذا من خلال وضع نموذج طاقوي افاق 2030 يرتكز خصوصا على النجاعة الطاقوية والاستغلال الواسع للطاقات المتجددة”.

وأشار الوزير في هذا السياق الى ضرورة تكثيف التبادلات بين خبراء البلدين بغية انجاز مشاريع استثمارية في المجالات ذات الاهتمام المشترك لا سيما مجال الطاقة الحرارية، مضيفا ان تركيا مصنفة ضمن أربع اكبر دول في العالم من حيث القدرات و نتاج الطاقات المتجددة والاستهلاك الذاتي.

وأعرب السيد شيتور عن أمله في تأسيس شراكات من شانها دفع التعاون بين البلدين خاصة عن طريق دعم التكوين والبحث التطبيقي من خلال معهد الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة.

من جهتها ركزت السفيرة التركية على اهمية الشراكة بين البلدين، مذكرة “باستعداد تركيا لتطوير تعاون وشراكة مع الجزائر في شعب الطاقات المتجددة بما في ذلك وضع برنامج توعوي خاص بالنجاعة الطاقوية والتنمية المستدامة عموما.

وبعد ان اوضح الطرفان معالم هذا اللقاء الاول من نوعه اتفقا على تنظيم لقاءات في أقرب الآجال بين الخبراء في مختلف المجالات بغية التفصيل في محاور التعاون والكيفيات العملية لتنفيذها.
المصدر: واج

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.