الدول الغربية تتهم روسيا بنشر مرتزقة فاغنر بمالي

نور
2021-12-24T15:39:37+01:00
دفاع
نور24 ديسمبر 202149 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
الدول الغربية تتهم روسيا بنشر مرتزقة فاغنر بمالي

أدانت 16 دولة غربية، الخميس، في بيان مشترك نشر عناصر تابعة لمجموعة “فاغنر” الروسية شبه العسكرية في مالي.

ووقع على البيان كل من فرنسا وبريطانيا وكندا وألمانيا وبلجيكا والدنمارك وإسبانيا وإستونيا وإيطاليا ولتوانيا والنرويج وهولندا والبرتغال وتشيكيا ورومانيا.

قالت الدول في بيان مشترك، نشرته وزارة الخارجية الفرنسية إن هناك “انتشاراً لمرتزقة على الأراضي المالية”.واستنكرت ضلوع موسكو في “تأمين دعم مادي لانتشار مجموعة فاغنر في مالي”وأكد البيان أن ذلك الانتشار لن يؤدي إلا إلى “تدهور الوضع الأمني ​​في غرب إفريقيا، ما يهدد اتفاق السلام والمصالحة في مالي، ويعيق جهود المجتمع الدولي لضمان حماية المدنيين”.

ونقل البيان عن الدول المشاركة تأكيدها “ضرورة حماية المدنيين ودعم الحرب ضد الإرهاب في منطقة الساحل”.يشار إلى أن روسيا تنفي أي صلة لحكومتها بمجموعة فاغنر.وتنشط بمنطقة الساحل الإفريقي العديد من التنظيمات المتطرفة، بينها فرع “القاعدة ببلاد المغرب”، حيث تشن هذه التنظيمات من حين لآخر هجمات تستهدف الثكنات العسكرية والأجانب بدول الساحل، خصوصاً في مالي.وفيما تحولت منطقة الحدود الثلاثة المشتركة بين مالي والنيجر وبوركينا فاسو، إلى معقل جديد للتنظيمات المتشددة، أخفقت عملية “برخان” الفرنسية، التي تضم 5100 جندي في تطهير المنطقة من المسلحين، رغم وجود قوات من الاتحاد الإفريقي ووصول دعم عسكري من دول أوروبية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.