تاريخ النشر: 01 نوفمبر 2020

المصدر:
الرئيس التونسي يوجه رسالة للرئيس الجزائري
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

بمناسبة الذكرى السادسة والستين للثورة، وجه الرئيس التونسي قيس سعيد رسالة تهنئة إلى الرئيس عبد المجيد تبون أعرب فيها عن أصدق عبارات التهاني وأخلص التمنيات له بموفور الصحة وللشعب الجزائري الشقيق باطراد التقدم والرفاه.

واستحضر الرئيس التونسي في هذه الرسالة التضحيات الجسام والملاحم النضالية للشعب الجزائري من أجل الانعتاق من الاستعمار ونيل حريته وكرامته وبناء دولته المستقلة، مضيفا أن هذه المناسبة الخالدة تجعلنا نستذكر بكل اعتزاز الصفحات المشرقة من التاريخ النضالي المشترك للبلدين وامتزاج دماء الشعبين الأبيين التي ستظل دوما مصدر إلهام وحافزا لنا وفاء لشهدائنا الأبرار ولبناء مستقبل مشرق للأجيال القادمة.

وجدد سعيد عزمه على مواصلة سنة التشاور الدائم والتنسيق المستمر بين تونس والجزائر والعمل سويا من أجل مزيد الارتقاء بمسيرة التعاون المتميز بين البلدين إلى أعلى المراتب، وحرصه على مزيد توطيد أواصر الأخوة المتينة بين الشعبين الشقيقين تجسيدا لتطلعاتهما نحو مزيد من التكامل والتضامن والشراكة.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة