اختتام أشغال منتدى وطني تحت عنوان: “الوقاية وتسيير المخاطر الكبرى من أجل تدعيم التعاون المدني العسكري

مروان كروم
دفاع
مروان كروم8 ديسمبر 2020408 مشاهدةآخر تحديث : منذ 10 أشهر
اختتام أشغال منتدى وطني تحت عنوان: “الوقاية وتسيير المخاطر الكبرى من أجل تدعيم التعاون المدني العسكري

اختتام أشغال منتدى وطني تحت عنوان:
“الوقاية وتسيير المخاطر الكبرى: من أجل تدعيم التعاون المدني العسكري”
شهد اليوم الثاني من أشغال المنتدى الوطني تحت عنوان “الوقاية وتسيير المخاطر الكبرى: من أجل تدعيم التعاون المدني العسكري”، إلقاء المزيد من المحاضرات وتنظيم عدة ورشات، أعقبها نقاش ثري، كان ضروريا لتجديد الفهم، وتحيين المقاربات المطروحة، لمواكبة التحديات الناجمة عن أسباب حدوث هذه المخاطر وعواقبها الوخيمة، حيث أفرز هذا النقاش جملة من التوصيات تمحورت في مجملها على ضرورة تعزيز تثقيف المواطن وتوعيته في مجال الحد من المخاطر الكبرى، تشجيع الحوار والتعاون بين الأوساط العلمية والتقنية وغيرها من الجهات المعنية وصناع القرار، من أجل اتخاذ قرارات سديدة وفعالة في مجال إدارة مخاطر الكوارث وتعزيز التعاون المدني العسكري عن طريق تحسين الأطر التنظيمية وتنفيذ تمارين ميدانية، وكذا ضرورة تبني واستعمال التكنولوجيات الحديثة في تعزيز المعارف حول المخاطر، وتحسين تدخلات مختلف الفاعلين وتنسيق أعمالهم من أجل تحقيق فعالية أكبر.
على إثر ذلك، أشرف اللواء، حواس زياري، رئيس دائرة التنظيم والإمداد لأركان الجيش الوطني الشعبي على مراسم الاختتام، حيث ألقى كلمة بالمناسبة، أكد فيها أن هذا المنتدى كان فرصة لتسليط الضوء على عدة جوانب متعلقة بالمخاطر الكبرى والسبل الكفيلة للوقاية منها وتخفيف آثارها:
“لقد كان هذا المنتدى فرصة للنقاش حول موضوع يحظى بأهمية بالغة بالنسبة للعالم أجمع ولبلدنا خصوصا، حيث بات من الضروري تنظيم آليات الوقاية من الكوارث والتقليص من مخاطرها عن طريق تنفيذ تدابير متكاملة وشاملة اقتصادية واجتماعية وصحية وثقافية وتعليمية وبيئية وتكنولوجية وسياسية، تحول دون التعرض للأخطار، وتساعد على الوقوف في وجه الكوارث، وتعزز الاستعداد للتصدي لها والتعافي منها، ومن ثم تدعم القدرة على مواجهتها.
لقد تم التطرق خلال هذا المنتدى إلى عدة جوانب متعلقة بالمخاطر الكبرى بدءا من علم إدارة المخاطر وصولا إلى طرق تعزيز التعاون المدني العسكري في مواجهتها، وكذا مساهمة التكنولوجيات الحديثة في إدارتها”.
في الأخير أعلن، باسم السيد الفريق، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، عن اختتام فعاليات هذا المنتدى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.