31 ديسمبر .. الذكرى 41 لوفاة أب المخابرات الجزائرية

مروان .ك
2021-12-31T20:09:36+01:00
الأخبارتاريخ
مروان .ك31 ديسمبر 202121 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
31 ديسمبر .. الذكرى 41 لوفاة أب المخابرات الجزائرية

يصادف اليوم الذكرى 41 لوفاة المجاهد العقيد بوصوف عبد الحفيظ المدعو سي مبروك .

عبد الحفيظ بوصوف من مواليد مدينة ميلة بالشمال القسنطيني سنة 1926 وبها تلقى تعليمه الأول انتقل إلى قسنطينة قبل الحرب العالمية الثانية انضم إلى حزب الشعب الجزائري بقسنطينة، ثم كان من أبرز عناصر المنظمة الخاصة ، في سنة 1950 وبعد اكتشاف أمر هذه الأخيرة ، انتقل إلى السرية في نواحي وهران وأصبح مسؤولا على ناحية تلمسان ضمن حركة انتصار الحريات الديموقراطية، كما أصبح عضوا في اللجنة الثورية للوحدة والعمل وحضر إجتماع الإثنين والعشرين .

عند إندلاع الثورة عين نائبا للعربي بن مهيدي بالمنطقة الخامسة (وهران)، مكلفّا بناحية تلمسان، وفي سبتمبر 1956 عيّن قائدا للولاية الخامسة خلفا لبن مهيدي برتبة عقيد ساهم في وضع شبكة الاتصالات والاستخبارات في الولاية الخامسة ثم باقي الولايات، وفي سبتمبر 1957 أصبح عضوا في لجنة التنسيق والتنفيذ .

و في سنة 1958 عيّن وزيرا للعلاقات العامة والاتصالات في الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية. ولعب دورا هاما في إنشاء جهازا للاستعلامات والاتصالات وتكوين إطارات في هذا المجال حتى لقّب بأب المخابرات الجزائرية.

توفي عبد الحفيظ بوصوف في 31 ديسمبر 1980 في باريس، وخصصت الحكومة الجزائرية طائرة خاصة لنقل جثمانه إلى الجزائر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.