تاريخ النشر: 23 يونيو 2020

البروفيسور يحي مكي يتحدث عن حالة الجزائر مع الفيروس
موضوع يهمك
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
قضية دواء بوناطيرو تعود من جديد
آخر الأخبار

التفاصيل 👇

عالم الفيروسات و الخبير في منظمة الصحة العالمية البروفيسور الجزائري يحيى مكي :

الوضع في الجزائر مقلق هذه الايام بسبب ارتفاع الحالات.
لا توجد موجة ثانية للفيروس و ما نعيشه بسبب الاستهتار.
نحصد نتيجة اللا إنضباط في آخر أيام رمضان و عيد الفطر، من غير المعقول إقامة الافراح و الأعراس في هذا الوقت.
هذه المظاهر هي التي ستساهم في إطالة عمر الفيروس.
الملاحظ هذه الايام هو إصابة عائلات بأكملها بشكل كبير.
بحث علمي جديد يكشف أن القناع الواقي يحمي 90 % من الإصابة، لذلك رجاء إلتزموا به و بقواعد التباعد الاجتماعي.
علماء الطب و الصحة و حتى السلطات العمومية قاموا بما عليهم و الكرة الآن في مرمى المواطنين للإنتصار على الوباء.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟