تاريخ النشر: 11 ديسمبر 2020

المصدر:
جبهة المستقبل تطالب السلطة الجديدة في أمريكا إلغاء قرار ترامب بخصوص الصحراء الغربية
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

في بيان لها اليوم ، جبهة المستقبل تطالب السلطة الجديدة في أمريكا إلغاء قرار ترامب بخصوص الصحراء الغربية جاء فيه
” عرفت الساحة الدولية تسارعا في الأحداث أفرزت مواقف لبعض الشخصيات والمؤسسات بما تداولته وسائل الإعلام من بيانات ، أكدت اتخاذ قرارات مشبوهة ومعتوهة بعيدا عن الشرعية الدولية من شانها التأثير على حق الشعوب في تقرير مصيرها و حريتها واستقلالها، وهو ما جاء في البيان الصادر عن إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته ، الذي تعلن من خلاله الولايات المتحدة الأمريكية اعترافها بسيادة المغرب على الصحراء الغربية ، هاته الخطوة المستهجنة لا تعدو أن تكون محاولة لجلب انتصار دبلوماسي لكيان صهيوني محتل على حساب نضال شعوب منطقتنا محاولا تأجيج الوضع بوضع التناقضات والصراعات بين الشعوب العربية في إطار سياسة فرق تسد لفتح المجال نحو انتهاك صارخ للأعراف والقوانين الدولية .
إن هذا القرار المتنكر للدور المنوط والمنتظر من المجتمع الدولي للعمل على إسكات السلاح وبعث سبل السلام وفض النزاع بين المغرب وجبهة البوليساريو الممثلة للشعب الصحراوي ، ومحاولة الدوس على الشرعية بفرض الأمر الواقع وإشعال نار الفتنة وضرب استقرار المنطقة ككل لدعم نفوذ الكيان الصهيوني المحتل في جرائمه ضد الشعب الفلسطيني الشقيق باعتداء سافر على مصلحة الشعب الصحراوي في منطقتنا ضد حريته ونضاله .
أمام هذا الوضع الخطير تؤكد جبهة المستقبل إلى جانب كل الخيرين ومؤسسات الجمهورية لسانها لسان حال الشعب الجزائري من ارض الشهداء قبلة الأحرار والثوار استنكارها وشجبها مثل هذه التصرفات وتؤكد على الدعم الثابت والدائم والمستمر لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ، و تثمن الالتزام الدائم للدبلوماسية الجزائرية على احترام قرارات الشرعية الأممية والسهر على تطبيقها ، كما تدعم سبل السلام والجهود الرامية إلى تحقيق حل سلمي شرعي لهاته القضايا العادلة مطالبة المجتمع الدولي بالتدخل العاجل والسريع من اجل إحلال سلام دائم في المنطقة على أساس حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.
مرة أخرى تدين جبهة المستقبل قيادة ومناضلين قرار الرئيس الأمريكي المستفز وتطالب الإدارة الديمقراطية الجديدة بإلغائه، والانخراط في المساعي الدولية لإحلال السلم وتطبيق قرارات الشرعية الأممية واحترام إرادة الشعوب ”

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة