وزير الصحة يلتقي أعضاء التنسيقية الوطنية لنقابات الصحة

بوزيان جموعي
2021-12-08T13:12:01+01:00
الأخبار
بوزيان جموعي8 ديسمبر 202131 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
وزير الصحة يلتقي أعضاء التنسيقية الوطنية لنقابات الصحة

إستقبل البروفيسور عبد الرحمن بن بوزيد، وزير الصحة مساء يوم الثلاثاء 7 نوفمبر 2021 بمقر الوزارة أعضاء التنسيقية الوطنية لنقابات الصحة التي تظم كلا من النقابة الوطنية للممارسين الأخصائيين في الصحة العمومية ، النقابة الوطنية للأطباء العامين للصحة العمومية النقابة المستقلة للبيولوجيين في الصّحة، نقابة الممرضين الجزائريين، النقابة الوطنية الجزائرية للنفسانيين وكذا النقابة الوطنية لأساتذة التعليم شبه الطبي، والنقابة الوطنية للأعوان الطبيين في التخدير والإنعاش ، النقابة الوطنية المستقلة للقابلات الجزائريات في الصحة العمومية.

خلال هذا الاجتماع، ذكر أعضاء التنسيقية الوطنية لنقابات الصحة بقرارات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون التي أقرها لصالح مهنيي قطاع الصحة وعلى رأسها مراجعة القوانين الأساسية لمختلف الأسلاك الصحية و النظام التعويضي، التأمين الشامل ،امتيازات التقاعد ، بالإضافة إلى تخصيص منحة لعائلات عمال القطاع المتوفين جراء الوباء( رأسمال الوفاة). في معرض مداخلته، استهل السيد الوزير المحادثات بالتأكيد على حرص القطاع على التواصل والتشاور مع جميع الشركاء الاجتماعيين كما وضح ان الشطرين- السادس والسابع- من منحة كوفيد-19 سيتم صبها بمجرد الإفراج عن الغلاف المالي المخصص لذلك، فيما شدد على أنه تم دراسة جملة الملفات و الإنشغالات المعبر عنها وعرضها على الحكومة.

كما إلتزم الوزير ببذل أقصى الجهود في سبيل تحسين الأوضاع وإيجاد حلول لجميع المشاكل المطروحة. في نهاية الاجتماع: جدّد أعضاء التنسيقية الوطنية لنقابات الصحة على ضرورة أخذ مطالبهم بعين الاعتبار في القريب العاجل, خاصة تلك المتعلقة بتحسين القدرة الشرائية.

من جهته اكد السيد الوزير ان اللجنة المكلفة بمتابعة مطالب نقابات الصحة تبذل أقصى ما في وسعها لتحسين الأوضاع و إيجاد حلول لجميع المشاكل المطروحة كما اقرها رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.