تخريب رسم جداري لتكريم ضحايا 17 أكتوبر في ‎باريس

نور
2021-12-26T08:28:57+01:00
العالم
نور26 ديسمبر 202119 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
تخريب رسم جداري لتكريم ضحايا 17 أكتوبر في ‎باريس

تعرضت لوحدة جدارية في باريس لتكريم الضحايا الجزائريين لمجزرة 17 أكتوبر 1961 عندما قتل عشرات المتظاهرين المطالبين بالاستقلال، للتخريب كسب ما صرح به منفذ العمل.
‏وتمثل اللوحة أحد ضحايا هذا القمع أحمد خلفي. وقد كتب عليها “ألقي في (نهر) السين في 17 أكتوبر 1961”.
وهذه العبارة المنقوشة تم محوها بإزميل بينما رشت الصورة بدهان أحمر.
ودان مجلس بلدية المنطقة القريبة من الضاحية الجنوبية الشرقية للعاصمة الفرنسية، هذا التخريب.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.