ماكرون: الأسابيع المقبلة ستكون “صعبة” على فرنسا

مسعود زراڨنية
2022-01-01T08:54:18+01:00
الأخبارالعالم
مسعود زراڨنية1 يناير 202226 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
ماكرون: الأسابيع المقبلة ستكون “صعبة” على فرنسا

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء الجمعة، أن “الأسابيع المقبلة ستكون صعبة على بلاده جراء التفشي الجديد لفيروس كورونا”.

جاء ذلك في خطاب ألقاه ماكرون بهدف تهنئة الشعب الفرنسي بمناسبة قدوم العام الجديد.

وأوضح الرئيس الفرنسي أنه “من الممكن أن تمر الأزمة بسلام إذا تصرف الناس بمسؤولية، وسط تسجيل البلاد رقما قياسيا جديدا من الإصابات“.حسب ما أورده موقع فرانس 24.
وأضاف أن فرنسا في وضع أفضل في مواجهة فيروس كورونا بالمقارنة بعام مضى بسبب عدد السكان الذين تلقوا التطعيم، وحث كل من لم يتلق التطعيم على الحصول على الجرعات.
وقال ماكرون إن البلاد تحتاج إلى فعل كل شيء لتجنب الاضطرار إلى فرض قيود جديدة ستحد من حريات الناس.

وسجلت فرنسا 232200 إصابة جديدة بكوفيد-19 يوم الجمعة وهو أكبر عدد إجمالي يومي إلى الآن في حين استعدت البلاد لاحتفالات خافتة بالعام الجديد حيث مُنعت الكثير من الاحتفالات التي تُستخدم فيها الألعاب النارية وصدرت التعليمات للسكان بوضع الكمامات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.