بلاني : وكالة الأنباء المغربية حرفت مضمون توصيات اجتماع مجلس الجامعة العربية لصناعة انتصارات وهمية لنظامها

م .ك
2022-09-07T13:08:54+01:00
الأخبارالعالم
م .ك7 سبتمبر 2022339 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر
بلاني : وكالة الأنباء المغربية حرفت مضمون توصيات اجتماع مجلس الجامعة العربية لصناعة انتصارات وهمية لنظامها

اتهم السفير المبعوث الخاص للصحراء الغربية ودول المغرب العربي عمار بلاني وكالة الأنباء المغربية الرسمية بتحريف مضمون توصيات اجتماع مجلس الجامعة العربية في محاولة لصناعة انتصارات وهمية لنظامها.

وقال عمار بلاني في تصريحات لموقع “الشروق” وفاء لممارستها في صناعة انتصارات دبلوماسية وهمية، هللت وكالة الأنباء المغربية وملحقاتها الإعلامية لما يسمى بالتقدم والنقاط المسجلة ضد الجزائر ، خلال اجتماع مجلس جامعة الدول العربية في القاهرة.

وأضاف المتحدث أنه و عند قراءة الوثائق الرسمية التي اعتمدها الاجتماع سرعان ما يدرك المرء أن صخب الناطق الإعلامي الرسمي باسم نظام المخزن المغربي لا أساس له على الإطلاق ليضيف أن القرار الخاص بمتابعة التدخل الإيراني في الشؤون الداخلية للدول العربية لم يرد فيه ذكر جبهة البوليساريو وكان الوفد الجزائري قد سجل في الوثيقة الرسمية أنه في مواجهة أخطار المنظمات الإرهابية والانفصالية وتصنيفها ، تدعو الجزائر دائمًا إلى احترام الشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدة مع احترام سيادة الدول واستقلالها

وتابع بلاني حسب نفس المصدر يقول : كما دعت الجزائر إلى تنسيق الجهود الدولية لمكافحة هذه الظاهرة في إطار استراتيجية الأمم المتحدة واحترام قواعد الشرعية الدولية وحق الشعوب في تقرير المصير وفق القائمة الأخيرة التي وضعتها الأمم المتحدة لـ 17 إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي (بينها الصحراء الغربية) والتي تخضع حاليا لمسار تصفية الاستعمار.

و أكد بلاني أنه و على هذا الأساس فإن محتوى ديباجة القرار الذي يشير إلى اجتماع لجنة المتابعة لا يعكس هذه المبادئ الأساسية للأمم المتحدة والوفد الجزائري شدد على أن ما يوصف بالعناصر الإرهابية الانفصالية يشمل فقط تلك التي صنفتها الأمم المتحدة على هذا النحو وأن الحدود المعنية هي تلك المعترف بها دوليًا يضيف نفس المصدر

إضافة إلى ذلك، رفض مجلس الوزراء المشروع الذي بادر به المغرب لإعداد تقرير إضافي عن البعدين القانوني والإنساني بالإضافة إلى “الخطة العالمية للحد من تجنيد الأطفال في النزاعات المسلحة والإرهابيين” وأوكل إلى الأمانة العامة للجامعة، القيام بمشاورات مع جميع الدول الأعضاء حول المشروع.

و حسب بلاني فمن المؤسف أن نذكر ملاحظة مريرة لاستغلال جامعة الدول العربية كأداة من قبل مجموعة صغيرة في خدمة مصالح ضيقة، في سياق تلاعبات عقيمة تنأى بالجامعة عن رسالتها الأساسية وتحد من مساهماتها في تعزيز القضية المشروعة للشعب الفلسطيني وكذا  الصمود اللازم لمواجهة تحديات العالم المعاصر ولهذا فمسار الإنقاذ أصبح ضروريا. سواء في الجزائر العاصمة أو في أي مكان آخر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.