جيجل : الإطاحة بشبكة إجرامية تقوم بالنصب على ضحاياها عبر “الفايسبوك”

م .ك
2022-09-07T14:11:57+01:00
الأخبارالأخبار المحلية
م .ك7 سبتمبر 2022135 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر
جيجل : الإطاحة بشبكة إجرامية تقوم بالنصب على ضحاياها عبر “الفايسبوك”

تمكنت عناصر الفرقة الإقتصادية و المالية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لولاية جيجل من الإطاحة بشبكة إجرامية مكونة من ثلاث أشخاص تتراوح أعمارهم بين 28 و 66 سنة، تترأسها إمرأة تقوم بالنصب على ضحاياها عبر موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك.
العملية جاءت بعد رصد عناصر الفرقة لمنشور على حساب فايسبوك مسجل بإسم مستعار، تقوم فيه صاحبته بإيهام الضحايا بالإستفاذة من خدمات و عروض مختلفة، من بينها بيع أجهزة كهرومنزلية بالتقسيط بأسعار منخفضة مقارنة مع أسعارها الحقيقية في السوق، مقابل صب أو تحويل مبالغ مالية في حسابها البريدي المدون على صفحتها بالفايسبوك، غير أنهم بعد قيامهم بدفع تلك المبالغ المالية المعتبرة تقوم صاحبة الحساب بقطع الإتصال مع الضحايا و حضرها لحسابها على الفايسبوك ثم فتح حسابات أخرى بأسماء مستعارة.

التحقيق الذي قامت به عناصر الضبطية القضائية تحت إشراف السيد وكيل الجمهورية المختص إقليميا، أسفر بعد تفتيش مسكني المشتبه فيها عن حجز :
.مبالغ مالية من عائدات إجرامية قدرت بحوالي 583 مليون سنتيم.

. مجوهرات من المعدن الأصفر.
و في ذات السياق، تم توقيف شريكيها في القضية، يتعلق الأمر برجل و إمرأة، بين التحقيق قيامهما رفقة المشتبه فيها الرئيسية بإقتناء مسكن و مركبة سياحية من تلك العائدات الإجرامية.
و بعد إتخاذ كافة الإجراءات القانونية في حق المشتبه فيهم، تم تقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة لأجل: تكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جنح النصب الموجه للجمهور، تبييض الأموال و إخفاء عائدات متحصل عليها من جنحة، و المشاركة في النصب الموجه للجمهور، أين صدر ضد المشتبه فيها الرئيسية أمر إيداع في حين تم الإفراج عن شريكيها في القضية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.