تكريم عدد من المخرجين في إفتتاح الأيام السيمائية “طاغست” للفيلم الجزائري بسوق أهراس

مسعود زراڨنية
2023-01-04T08:28:04+01:00
الأخبارالأخبار المحليةثقافة وفن
مسعود زراڨنية4 يناير 202362 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
تكريم عدد من المخرجين في إفتتاح الأيام السيمائية “طاغست” للفيلم الجزائري بسوق أهراس

شهدت الأيام السينمائية “طاغست” للفيلم الجزائري التي إفتتحت مساء أمس الثلاثاء بسوق أهراس تكريم عدد من المخرجين والممثلين الذين تألقوا في عدة أعمال فنية.

وقد تم تكريم كل من المخرج عيسى جوامع الحائز على الجائزة الكبرى في المهرجان الدولي لسينما إفريقيا 2022 عن فيلمه الوثائقي “سيليما” ورابح سليماني المتوج بالجائزة الكبرى في المهرجان الدولي “صحاري” الذي احتضنته مدينة تندوف خلال أكتوبر الماضي بالإضافة إلى تكريم عبد الحق بن معروف من عنابة الذي شارك في الملحمة التي حملت عنوان “ساقية سيدي يوسف” للمخرج فؤاد روايسية من سوق أهراس.

وسيكون الجمهور على موعد، اليوم الأربعاء، مع ندوة بعنوان “الصورة السينمائية والثورة الجزائرية” ينشطها كل من الأستاذ جلال خشاب والأستاذة بهاء بن نوار بدار الثقافة فيما سيتم تنظيم ورشة بعنوان “مبادئ الإخراج السينمائي” يؤطرها الأستاذ محمد قشابية وذلك بمتحف السينما بوسط المدينة.

وسيتم خلال هذا الموعد تقديم عروض لعدة أفلام سينمائية على غرار “زبانة” و”البئر” وفيلم وثائقي “على آثار المحتشدات” و”أنريكو ماتي والثورة الجزائرية” و”دورية نحو الشرق” و”فاطمة نسومر”.

وأوضح الوالي لوناس بوزقزة في كلمة وجيزة له خلال حفل الافتتاح أن “سنة 2023 ستكون انطلاقة حقيقية للفعل الثقافي بهذه المنطقة التي تزخر بمؤهلات فنية فضلا عن الهياكل اللازمة لضمان النهوض بالثقافة على غرار دار الثقافة والمسرح الجهوي ومسرح الهواء الطلق”.

و قامت سلطات الولاية في مستهل الحفل بجولة عبر أجنحة معرض تضمن لوحات لأعمال سينمائية جزائرية ثورية و وطنية.

وأشرف على افتتاح هذه التظاهرة بدار الثقافة “الطاهر وطار” والتي ستتواصل إلى غاية يوم الخميس المقبل بمبادرة من مديرية الثقافة والفنون بالتنسيق مع المركز الجزائري للسينما والمركز الجزائري لتطوير السينما تحت شعار “السينما الجزائرية بين الأمس واليوم” ، سلطات الولاية و ذلك بحضور وجوه فنية وممثلين مسرحيين محليين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.