وزارة الصيد البحري تطمح لرفع الإنتاج إلى 142 ألف طن في آفاق 2024

نور
2023-01-20T09:50:20+01:00
الأخبار
نور20 يناير 202355 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
وزارة الصيد البحري تطمح لرفع الإنتاج إلى 142 ألف طن في آفاق 2024

تطمح وزارة الصيد البحري والمنتجات الصيدية لرفع إنتاج الصيد البحري إلى 142 ألف طن بحلول سنة 2024, حسبما أفاد به أمس الخميس بالجزائر العاصمة, وزير القطاع هشام سفيان صلواتشي.

وفي كلمة ألقاها خلال أشغال لقاء الحكومة-الولاة الذي أشرف على افتتاحه رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, بقصر الأمم, تحت شعار “التنمية المحلية : تقييم وآفاق”, أوضح السيد صلواتشي أن تجسيد هذا الهدف سيتم من خلال عدة خطوات, على رأسها الاستمرار في تعزيز أسطول الصيد البحري وتأهيله لاسيما بناء سفن كبيرة الحجم, وتشجيع الصيد في أعالي البحار وفي المياه الخاضعة لقضاء دول أخرى كموريتانيا وليبيا وغينيا بيساو في إطار اتفاقيات.

كما يجب, لبلوغ هذا الهدف, عصرنة وتحديث تسيير موانئ الصيد البحري لرفع الإنتاج الصيدي وتحسين ظروف ممارسة نشاطات الصيد البحري, تهيئة مواقع الرسو الخاصة بسفن الصيد التقليدي, إضافة إلى إنشاء مزرعة لتسمين التونة الحمراء في إطار الشراكة مع متعاملين أجانب مما يساهم في الرفع من القيمة المضافة للقطاع, يضيف الوزير.

وتابع يقول بخصوص الصيد في أعالي البحار, أن “الجزائر تمكنت بفضل التوجيهات الرشيدة للسيد رئيس الجمهورية, من رفع حصتها من التونة الحمراء الحية على المستوى الدولي, من 1655 طن إلى 2023 طن أي بزيادة كمية قدرها 368 طن ما يعادل نسبة نمو 22,23 بالمائة, من خلال مشاركة الوفد التقني الجزائري في اشغال اجتماع المنظمة الدولية لحماية التونة الحمراء في دورته غير العادية رقم 23 بالبرتغال من 14 الى 21 نوفمبر 2022 ، حيث تعتبر أكبر حصة تحصلت عليها الجزائر منذ انضمامها الى هذه المنظمة سنة 2003”.

أما في مجال تربية المائيات, يستهدف القطاع, حسب السيد صلواتشي, رفع الإنتاج إلى 24 ألف طن في آفاق 2024.

ولبلوغ هذا الهدف, يعمل القطاع على تهيئة مناطق النشاطات الخاصة بتربية المائيات ومنح الأوعية العقارية للمستثمرين, إنشاء وحدات لإنتاج صغار الأسماك البحرية والقارية من خلال منح الأوعية العقارية, تعميم المزارع ذات الانتاج المكثف في الولايات ذات المؤهلات من أجل ترقية الاستزراع المائي, إنشاء أقطاب لتربية المائيات البحرية والقارية, إلى جانب المرافقة المالية للاستثمارات وتحسين القروض الخاصة بالاستغلال وكذا تنويع مصادر التمويل, وكذا تعزيز شبكة توزيع وتسويق منتجات هذه الشعبة, وفقا للوزير.

وفي هذا الإطار, لفت السيد صلواتشي إلى أن قطاعه يسعى إلى تعميم مشاريع إنتاج أسماك القاجوج الملكي وذئب البحر بالأقفاص العائمة بالبحر, لتصل إلى 14 ولاية ساحلية آفاق سنة 2024, مقابل 9 ولايات حاليا.

أما بالنسبة لسمك البلطي (تيلابيا) فإن الهدف محدد يتمثل في تجسيد مشاريع جديدة لبلوغ انتاج 5000 طن بحلول 2024.

ويما يتعلق بالصناعات التحويلية للمنتجات الصيدية, أكد السيد صلواتشي أن العمل جار لمرافقة انجاز 5 وحدات جديدة في افاق سنة 2024, مذكرا أن الجزائر تحوز على 16 وحدة بطاقة إنتاجية إجمالية تفوق 20 ألف طن سنويا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.