تاريخ النشر: 26 أغسطس 2020

المصدر:
إجلاء أزيد من 130 جزائري عبر معبر “الدبداب” بإيليزي ومن مطار جانت.
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

في بيان لوكالة الأنباء الجزائرية نقلا عن بيان الولاية، بأن أكثر من 130 رعية جزائري تمّ إجلاؤهم عبر مطار “تيسكا” بجانت ومعبر الدبداب البري الحدودي بولاية إيليزي.
هذه الحصيلة تدخل في إطار عمليات إجلاء الرعايا الجزائريين العالقين في الخارج بسبب إغلاق المجالين الجوي والبري أمام المسافرين إثر تفشي “كورونا” وتمتد من مارس إلى غاية أوت الجاري.
وأوضحت مصالح الولاية بأنه تم إجلاء 12 رعية من التشاد عبر مطار جانت خلال شهر جوان الفارط، مع إجلاء أزيد من 120 رعية من ليبيا عبر معبر الدبداب البري منذ شهر مارس الفارط.
وأكدت بيان الولاية بأن السلطات المحلية خصّصت مركزين للحجر الصحي لاستقبال الرعايا والتكفل بهم على مستوى المقاطعتين الإداريتين.
وقد خصّص فندق “تادرارت” بجانت و”بيت الشباب” في “الدبداب” مع تسخير كافة ظروف العناية الطبية والأمنية لضمان التكفل الأمثل بالرعايا، وبلغ إجمالي النفقات الخاصة بالإيواء والتكفل بالرعايا أزيد من 3.8 مليون دج.
جدير بالذكر أن 17 جزائري يخضعون احترازيا للحجر الصحي في “بيت الشباب” بالدبداب، بعد إجلائهم الأسبوع الماضي من ليبيا عبر المعبر الحدودي البري في الدبداب والذي فُتح استثنائيا ومؤقتا بترخيص من السلطات العليا لتسهيل عملية إجلاء الرعايا الجزائريين العالقين بليبيا.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة