تاريخ النشر: 28 أغسطس 2020

المصدر:
نهاية مأساوية لواست ماثيوسون … لبؤة تقضي عليه أمام عيني زوجته
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

بعد أن قضى جزءا من حياته مدافعا عن البيئة، قتل مربي أسود جنوب إفريقي إثر تعرضه لهجوم غادر من لبؤة خلال تجواله المعتاد معها، حسبما أكدت أسرته.

وقالت عائلة وست ماثيوسون (69 عاما)، إن الرجل كان يمشي مع لبؤتين الأربعاء، عندما هاجمته إحداهن من دون سابق إنذار فأردته قتيلا، وفقما ذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية.

ووقع الحادث المأساوي في منشأة مخصصة لرعاية الأسود مملوكة للعائلة، بمقاطعة ليمبوبو الشمالية في جنوب إفريقيا، حيث كان ماثيوسون، المعروف باسم “العم وست”، يربي الأسود منذ صغرها وكان معتادا على التعامل معها.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة