تاريخ النشر: 19 سبتمبر 2020

المصدر:
دكتور بمستشفى موسكو : الجزائر ستستفيد من تكنولوجيا تصنيع اللقاح الروسي
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

صرح الدكتور أحمد سعد أمين، طبيب استشاري في الأمراض الباطنية العامة بموسكو أن الحكومة الروسية أبرمت مؤخرا عدة اتفاقيات مع عدد من الدول العربية على غرار الجزائر السعودية، الإمارات، الأردن والعراق وأجنبية المتمثلة في الهند، المكسيك والبرازيل إلى جانب بيلاروسيا بخصوص تزويدها بلقاح “سبوتنيك V” ضد كورونا، حيث تم الاتفاق مع الحكومة الروسية سواء بتصنيع اللقاح في الدول المذكورة من خلال تصدير تكنولوجيا تصنيع اللقاح أو توزيعه بشكل مباشر نحو هذه الدول التي بلغ عددها لحد الآن 27 دولة.

أكد نفس المتحدث أن عدة دول ستستفيد من تكنولوجيا تصنيع لقاح “سبوتنيك V” الروسي في بلادها حسب تصريحات رئيس صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي، كيريل دميتريف، الذي أعلن أن 27 دولة منها الجزائر معنية بذلك وهذا من خلال الاتفاقية التي أبرمتها الحكومة الروسية مع هذه البلدان مؤخرا في حين سيتم توزيع اللقاح بشكل مباشر على البلدان التي لا تملك الإمكانيات لتصنيعه.

وأضاف الدكتور في اتصال هاتفي مع وسيلة إعلامية جزائرية أنه لم يتم بعد تحديد عدد الجرعات التي من المرتقب توزيعها على الدول التي أبرمت اتفاق مع الحكومة الروسية، مشيرا أن العدد سيكون وفق متطلبات واحتياجات كل دولة.

أما فيما يخص المعارضة القوية لمنظمة الصحة العالمية بشأن إنتاج لقاح “سبوتنيك V” ضد كورونا والشروع في تطعيم بعض الأشخاص، قال ذات المتحدة إن المنظمة كانت قد عارضت في البداية طريقة إنتاج هذا اللقاح بسبب عدم امتلاكها أية معلومات، لكن سرعان ما تراجعت عن موقفها بمجرد تزويد مركز “غماليا” لبحوث الوبائيات والميكروبيولوجيا الدقيقة التابع لوزارة الدفاع المنظمة بكامل تفاصيله وكذا الأوراق البحثية المختصة بإنتاج اللقاح وطرق تصنيعه والمراحل التي مر بها إلى جانب النتائج التي تحصل عليها عقب خضوع عدد معتبر من المتطوعين لهذا اللقاح ومن ثم إعطائه لتجارب السريرية في المرحلة الأولية والثانية أين اجتاز التجارب السريرية بنجاح من حيث الكفاءة والأمان منذ بداية التجارب التي انطلقت شهر ماي الفارط ولحد الآن لم يتم تسجيل أية أعراض جانبية على الأشخاص اللذين تم تطعيمهم بهذا اللقاح كل هذه المستندات بحوزة منظمة الصحة العالمية حاليا ويتم دراستها في انتظار الانتهاء من المرحلة الثالثة التي انطلقت من خلال تجريب اللقاح على حوالي 40 ألف متطوعا من مدنيين، أطباء وضباط عسكريين للمشاركة في المرحلة الثالثة دون أن ننسى خضوع ابنة الرئيس بوتين ووزير الدفاع سيرغي شويغو إلى جانب شخصيات سياسية بارزة لهذا اللقاح لجعل المجتمع الروسي يطمئن وفي نفس الوقت رسالة لمن يشككون في عدم نجاعته .

وعن المنافسة الشديدة التي يشهدها العالم بخصوص إنتاج اللقاح المضاد لفيروس كورونا، قال الطبيب سعد أمين إن الدول التي ستتوصل لإنتاج اللقاح ستوزع مليارات الجرعات وسيعود عليها بالكثير من الأموال، لذلك نجد بعض الدول تفتعل الإشاعات دون استنادها لأي مبرر صحي وأخرى تعتمد على الشفافية في التعامل مع الرأي العام كروسيا مثلا التي قامت مؤخرا بإنشاء موقعين الكترونيين موجهين للعالم لتمكين الجميع من متابعة و الاطلاع في نفس الوقت على كامل تفاصيل ومراحل إنتاج اللقاح، وهو ما يجعل اللقاح الروسي”سبوتنيك V” في أحسن رواق وأكثر مصداقية من غيره.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة