تاريخ النشر: 31 ديسمبر 2020

المصدر:
هجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي تتواصل ضد جنود الاحتلال المغربي.
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

حسب بيان لوكالة الانباء الصحراوية جاء فيه:

هجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي تتواصل مستهدفة معاقل وتخندقات جنود الاحتلال المغربي في جدار الذل و العار

بئر لحلو (الأراضي المحررة) 31 ديسمبر 2020 (واص)تتواصل اقصاف وهجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي المقدام مستهدفة معاقل وتخندقات جنود الاحتلال المغربي في جدار الذل و العار المغربي مخلفة دمارا كبيرا في قواعد وتمركزات العدو . حسب بلاغ صادراليوم الخميس عن وزارة الدفاع الوطني رقم 49.

ففي يوم الثلاثاء 29 من ديسمبر الجاري نفذت طلائع من وحدات جيشنا الباسل قصفا مباغتا على قواعد العدو المغربي المتخندقة في جدار الذل والعار في منطقة اكيب النص قطاع اوسرد.

اما يوم الاربعاء 30 من ديسمبر فقد استهدفت وحدات متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي قواعد الجيش الملكي المغربي المنهار في المواقع التالية :

· قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة فدرة لغراب قطاع حوزة مرتين متتاليتين .

· قصف مدمر استهدف قواعد جنود العدو المتخندقة في منطقة لكصيبيين قطاع الفرسية

· قصف مركز استهدف قوات العدو في قطاع البكاري .

اما اليوم الخميس الواحد والثلاثين من ديسمبر فقد استهدفت هجومات جيش التحرير الشعبي الصحراوي المركزة النقاط التالية :

· قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في قطاع المحبس .

· قصف قوي على تخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار في منطقة تنوشاد قطاع المحبس .

· قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة روس لفريرينة قطاع السمارة .

· قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة سبخة العكريش قطاع السمارة .

· قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في امقلي الدشرة قطاع امقالا .

· قصف قوي على تخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار في منطقة روس اوديات اشديدة قطاع الفرسية

· قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة اكويرة ابروك قطاع حوزة .

· قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة اعظيم ام اجلود قطاع اوسرد .

وقد خلفت هذه الهجمات دمارا وخسائر في صفوف جيش الاحتلال المغربي المتقوقعة في جدار الذل والعار الهش . فيما يواصل جيش التحرير الشعبي الصحرواي الباسل اعماله القتالية النوعية .

انتهى نص البيان كما اوردته وكالة الانباء الصحراوية.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟