تاريخ النشر: 11 يناير 2021

المصدر:
ربراب : إنتاج وزارعة السكر في الجزائر مشروع فاشل
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

قال رجل الأعمال صاحب مجمع “سيفيتال” اسعد ربراب، إن إنتاج وزراعة السكر في الجزائر مشروع فاشل.

وأضاف ربراب خلال مشاركته في ندوة لوزارة المالية حول قانون المالية لسنة 2021 الأحد، أن المواد المتضمنة في قانون المالية للسنة الجارية بخصوص منح تسهيلات وإعفاءات تامة لمن ينتج هذه المادة محليا ويتعلق الأمر بمستوردي المواد الأولية غير قابلة للتنفيذ أو التجسيد، مشددا على أن طبيعة مناخ الجزائر، واستهلاك هذه الزراعات لكميات ضخمة من الماء تجعل من إنتاج السكر في الجزائر مشروعا مستحيلا.

وأوضح ربراب  أن الإعفاءات الجمركية والامتيازات الممنوحة لمنتجي السكر محليا لن تكون لها أي جدوى هذه المرة، بحكم أن إنتاج السكر محليا يبقى مشروعا مستحيلا.

وأضاف أن إنتاج السكر في كل من الجزائر وتونس والمغرب وجنوب أوروبا مشروع غير قابل للتنفيذ، في حين قال إنه إذا أرادت الحكومة إنتاج السكر محليا فالمطلوب هو اقتناء أراض في مناطق استوائية في إفريقيا للتمكن من ذلك، وما عدا هذا فكافة الخيارات الأخرى مستحيلة.

وعن التسهيلات الممنوحة لمنتجي الزيت والسكر، عاد ربراب ليذكر بالعراقيل التي يواجهها، متحدثا عن مواد أولية محتجزة بميناء بجاية منذ سنوات، حيث واجه عملية منع إخراج منتجاته وهو ما قال عنه إنه يعيق الاستثمارات التي يعتزم إنجازها في هذا الإطار.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة