تاريخ النشر: 15 يناير 2021

المصدر:
الجزائر و كينيا تطابق وجهات النظر في ما يخص القضايا الإقليمية
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

خُص وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم، اليوم الجمعة بالعاصمة الكينية نيروبي، باستقبال من طرف الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، حسبما حاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وأوضح ذات المصدر أن السيد بوقدوم نقل بهذه المناسبة إلى الرئيس أوهورو كينياتا التحيات الخاصة و المشاعر الأخوية للرئيس عبد المجيد تبون و تأكيده المجدد على إرادته القوية في تعزيز الشراكة بين البلدين و إعطاء دفع جديد للتعاون الثنائي”.

ومن جهته، ذكر السيد أوهورو كينياتا بالروابط التاريخية العميقة بين البلدين و الشعبين الشقيقين والمتجذرة في كفاحهما من أجل تصفية الاستعمار والتحرر والتي يميزها استقرار العلاقات الثنائية المتميزة في مجال التضامن و الصداقة والدعم المتبادل”.

وشكل الاستقبال فرصة للطرفين لبحث المسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، سيما تلك المتعلقة ب “الأمن و تنمية القارة الافريقية”.

في هذا الصدد، تم إبراز “الارتياح” لتطابق وجهات النظر و المواقف الذي يعد ثمرة التشاور المنتظم بين البلدين.

في ذات السياق، أشاد السيد بوقدوم ب “دور كينيا في تحقيق الاستقرار في منطقة شرق افريقيا و بتجسيدها لآمال القارة الافريقية بصفتها عضوا غير دائم ضمن مجلس الأمن”.

بدوره طلب الرئيس كينياتا من الوزير “تبليغ شقيقه عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، تحياته الخالصة مرفقة بأصدق التمنيات له بموفور الصحة والعافية ومزيد من التقدم و الرفاه للشعب الجزائري الشقيق”، حسب البيان

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة