وزير النقل يأمر بإعادة النظر في تسيير مختلف البنى القاعدية التابعة للخطوط الجوية الجزائرية

مسعود زراڨنية
2021-09-26T08:21:24+01:00
الأخبارالأخبار المحليةالإقتصاد
مسعود زراڨنية26 سبتمبر 202173 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
وزير النقل يأمر بإعادة النظر في تسيير مختلف البنى القاعدية التابعة للخطوط الجوية الجزائرية


ترأس السيد وزير النقل عيسى بكاي يوم الخميس 23 سبتمبر 2021، إجتماعا بحضور إطارات من الوزارة و الرئيس المدير العام بالنيابة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية وعدد من كوادرها، الاجتماع يندرج في إطار تكملة للقاءات المبرمجة مع مسؤولي الشركة لبحث سبل إعادة هيكلتها وبعث نشاطها. حسب ما أفاد به بيان نشر على الصفحة الرسمية للوزارة.

حيث خصص الاجتماع إلى دراسة مخطط عمل ادارة الشركة الخاص بنوعية الخدمات المقدمة لزبائنها وسبل تحسينها، عن طريق جملة من التدابير التي تمس جميع هياكل وأقسام المؤسسة ابتداء من توفير المقاعد وحسن استقبال الزبائن و احترام التوقيت وأمن الأسطول الجوي و المسافرين وتكوين عمال و مسيري الشركة.
ولدى تدخلاته للتعليق على خطة العمل المعروضة ألح السيد الوزير على ضرورة إعطاء أهمية قصوى لجميع الجوانب وعدم إهمال التفاصيل للوصول بشركة الخطوط الجوية الجزائرية إلى مصاف الشركات الكبرى وركز في هذا السياق على العمل على خلق فروع متخصصة في مختلف مجالات تدخلها، كالتكوين من أجل تسيير عصري يتماشى و التطورات الهائلة المسجلة في هذا المجال، و الخدمات على الأرض من أجل تنويع النشاطات وخلق مصادر دخل أخرى وتوظيف أنجع للعامل البشري مع إمتصاص الفائض المسجل على مستوى العدد الإجمالي للعمال.
كما أمر السيد الوزير بإعادة النظر في تسيير مختلف البنى القاعدية التابعة للمؤسسة مثل الوكالات التجارية المنتشرة عبر التراب الوطني، عن طريق تحيين نشاطها وإستغلالها في مجالات جديدة بأكثر مردودية إقتصادية، خاصة أن الخدمات الالكترونية والرقمنة قد عوضت الجانب التجاري الكلاسيكي الذي يتطلب تنقل الزبون إلى الوكالة، وهذا ما سيقتصد الكثير من المصاريف على المؤسسة، ويساهم في تنويع مداخيلها.
ودعا السيد الوزير إلى مراجعة شاملة لأسعار التذاكر خاصة الرحلات الداخلية نحو الجنوب لتشجيع السياحة الصحراوية التي تعول عليها الحكومة في تنويع الاقتصاد و مصادر الدخل للخزينة العمومية.
ومن جانب اخر ، طالب السيد الوزير القائمين على المؤسسة بتحضير ملف متكامل عن إمكانية مرور الحقائب و المسافرين القادمين من خارج الوطن و المتوجهين عبر الخطوط الجوية إلى داخل التراب الوطني مباشرة الى المطار الداخلي دون حاجة إلى الخروج.
وفي الأخير، شدد السيد الوزير على ضرورة تحضير خطة عمل مع تدابير واليات ملموسة وبإطار زمني محدد الأهداف على المدى القريب والمتوسط والبعيد وبالتشاور مع الشريك الاجتماعي في الخيارات الاسترتيجية المستقبلية.، بحيث يكون التغيير الأكبر من داخل الشركة وبناء على مقدراتها الذاتية بالدرجة الأولى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.