10 سنوات سجنا نافذا لزيطوط وعبود ورحماني

عمار
2021-12-16T12:37:56+01:00
الأخبارعاجل
عمار16 ديسمبر 202190 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
10 سنوات سجنا نافذا لزيطوط وعبود ورحماني

أصدرت محكمة الجنايات الإبتدائية بالدار البيضاء في الجزائر العاصمة، اليوم الأربعاء، أحكاما في حق هشام عبود، و زيطوط محمد العربي ورحماني إلياس، المتواجدين في حالة فرار بالخارج.

وسلطت ذات المحكمة حكما غيابيا في حق المتهمين 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها 500 الف دج، مع إصدار أوامر بالقبض الجسدي. 

ويتابع المتهمون بتهم تتعلق بجناية المساهمة في وقت السلم في إضعاف الروح المعنوية للجيش، جنحة المساس بسلامة ووحدة الوطن، جنحة عرض منشورات على الجمهور بغرض الدعاية التي من شأنها المساس بالمصلحة الوطنية، جنحة التحريض على التجمهر، جنحة إهانة هيئة نظامية، جنحة إهانة قاضي وموظف عمومي، أثناء تأدية مهامه، وجنحة إهانة رئيس الجمهورية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.