الجامعة العربية: رفع موضوعات الأمن الغذائي والاقتصاد الرقمي والتعاون الفضائي إلى قمة الجزائر المقبلة

نجيب ميلودي
2022-07-22T10:54:02+01:00
الأخبار
نجيب ميلودي22 يوليو 2022176 مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 أشهر
الجامعة العربية: رفع موضوعات الأمن الغذائي والاقتصاد الرقمي والتعاون الفضائي إلى قمة الجزائر المقبلة

قال مبارك الهاجري الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بجامعة الدول العربية، في ختام أعمال الدورة غير العادية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي بالجامعة، اليوم: “إن الموضوعات الاقتصادية المرفوعة إلى القمة العربية بالجزائر في نوفمبر القادم ،تتضمن الرؤية العربية للاقتصاد الرقمي والاستخدامات السلمية للطاقة الذرية، إلى جانب التعاون الفضائي العربي والأمن الغذائي”.

وأشار الهاجري في كلمته خلال الدورة، أن الموضوعات الاقتصادية المرفوعة إلى القمة العربية تشمل أيضا استدامة المراعي العربية، وغيرها من الموضوعات الاقتصادية المهمة في هذا الإطار، بما يدعم العمل الاقتصادي العربي المشترك.

من جانبها، أوضحت السفيرة هيفاء أبو غزالة الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية، في كلمة مماثلة لها، أن الدورة شهدت توافقا بشأن إنشاء المركز العربي لدراسات التمكين الاقتصادي والاجتماعي بفلسطين، لافتة إلى أنه جاء في مقدمة عدد من الموضوعات الاجتماعية التنموية المهمة التي توافق عليها الوزراء ورؤساء الوفود العربية المشاركون في الدورة ؛ بهدف دعم دولة فلسطين وتوصيل رسالة مهمة في هذا الشأن.

وأشارت إلى أن الدورة تناولت عددا من الموضوعات المهمة لتعزيز العمل الاقتصادي والاجتماعي العربي المشترك، ودعم جهود الدول الأعضاء الرامية لتنفيذ خطة التنمية المستدامة 2030، بما ينصب على تحقيق المصلحة العليا للمواطن العربي.

ولفتت ابو غزالة إلى أن الدورة شهدت توافقا على طرح الإطار الاستراتيجي الاسترشادي لمهنة العمل الاجتماعي، ودعم اليمن لمواجهة التحديات الصحية والإنسانية والاجتماعية، فضلا عن استراتيجية عربية لتعزيز العمل التطوعي، واستراتيجية للنهوض بعمل المرأة في إطار أهداف التنمية المستدامة، إلى جانب عدد من الموضوعات التي جاءت تحت دعم الجهود العربية للتعافي الاقتصادي والاجتماعي من تداعيات جائحة كورونا “كوفيد-19”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.