بوغالي يبحث تعزيز التعاون الثنائي بين الجزائر و كوالالمبور مع نائب وزير خارجية ماليزيا

نور
2022-09-04T18:29:56+01:00
الأخبار
نور4 سبتمبر 2022121 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر
بوغالي يبحث تعزيز التعاون الثنائي بين الجزائر و كوالالمبور مع نائب وزير خارجية ماليزيا

استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني ابراهيم بوغالي، اليوم الأحد 4 سبتمبر 2022 بمقر المجلس، نائب وزير الشؤون خارجية ماليزيا قمر الدين جعفر والوفد المرافق له.

أبرز رئيس المجلس في مستهل المحادثات أن العلاقات الجزائرية الماليزية يسودها الاحترام المتبادل وهي ضاربة الجذور في التاريخ وأضاف أن هذه العلاقات لابد أن ترتقي إلى مستويات أعلى نظرا للقواسم المشتركة التي تجمع البلدين.

وبخصوص التعاون البرلماني، أكد بوغالي أن العلاقات الثنائية تعززت بعد تنصيب المجموعتينن البرلمانية للصداقة اللتين بإمكانهما المساهمة في مزيد من التواصل وتبادل الخبرات بين برلماني البلدين.

وعلى صعيد آخر، تطرق رئيس المجلس إلى ما حققته الجزائر بقيادة رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بعد استكمال البناء المؤسساتي والتوجه نحو تنشيط الحياة الاقتصادية بتحسين مناخ الأعمال ورفع جاذبية السوق الجزائرية وعبر عن أمله في مساهمة المستثمرين الماليزين بخبراتهم في مجالات صناعة الأخشاب، التعليم العالي، البنوك والاتصالات.

وبعدما أثنى رئيس المجلس على التنسيق بين الجزائر وماليزيا في مختلف الهيئات الدولية، تطرق إلى ضرورة تنسيق المواقف بين البلدين لاسيما في مجال محاربة الإرهاب، الهجرة غير الشرعية ومكافحة التغيرات المناخية.

من جهة أخرى، أشاد رئيس المجلس بتقارب مواقف البلدين إزاء الكثير من المسائل المطروحة على الساحة الدولية وجدد بالمناسبة التذكير بمواقف الجزائر الداعمة للحقوق المشروعة للشعبين الفلسطيني والصحراوي.

وبدوره أثنى نائب وزير الخارجية الماليزي على العلاقات المتينة التي تجمع البلدين على أكثر من صعيد وقال بأن بلاده تتابع بارتياح ما تحققه الجزائر من إنجازات، وانتهز الفرصة ليهنئ الجزائر إثر احتفالها الشهر الماضي بعيد الاستقلال، كما توجه بالتعازي إلى الشعب الجزائري على الأضرار والخسائر التي لحقت بأهالي المناطق المتضررة من الحرائق الأخيرة.

أما على صعيد التعاون الثنائي، فأكد السيد قمر الدين أن بلاده حريصة على تعميق تعاونها الاقتصادي مع الجزائر لاسيما في مجالات التعليم العالي والسياحة والفلاحة وعبر عن تفاؤله بتحقيق نتائج إيجابية في هذه المجالات.

وأما على الصعيد الدولي، فقد أشاد السيد قمر الدين بجهود الجزائر للم شمل الفصائل الفلسطينية قبل أن يوضح، بخصوص ملف الصحراء الغربية، أن بلاده تؤيد إجراء استفتاء في المنطقة وفق قرارات الأمم المتحدة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.