وكالة الأنباء الجزائرية ترد على إدعاءات وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة.

ب جموعي
2022-11-04T22:00:18+01:00
الأخبارعاجل
ب جموعي4 نوفمبر 2022536 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
وكالة الأنباء الجزائرية ترد على إدعاءات وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة.

قالت وكالة الأنباء الجزائرية اليوم في بيان لها أنه وخلال عروضه الخاصة للصحافة العربية ، لم يجد وزير الخارجية المغربي ، الذي يبحث دائمًا عن أفكار غبية ، شيئًا أفضل من ابتكار دعوة مزعومة من ملك لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لزيارة المغرب.

وأضاف ذات البيان : هذا الموضوع أخطر من أن يكون مجرد موضوع دعاية كاذبة، في الواقع ، هذه المناورة الفظة وغير الأنيقة ، التي لا تخدع أحدًا ، ما هي إلا تبريرات خرقاء ومراوغة من ملك المغرب محمد السادس.

وأكد بيان وكالة الأنباء الجزائرية أن مشاركة العاهل المغربي في القمة العربية بالجزائر قد تم إخطاره بمذكرة شفوية موجهة إلى وزارة الخارجية الجزائرية وتم تأكيده عبر قناة الجامعة العربية.

يضيف ذات البيان بأن الجانب المغربي كان قد قدم طلبات التحليق والهبوط لـ10 طائرات لنقل الملك وولي العهد وبقية الوفد الملكي ، بحسب المذكرة الشفوية ذاتها، وقد تم تأكيد هذا السيناريو الذي تم كتابته مسبقًا ، وهو تهرب مبرمج ، بمجرد وصول الوزير المغربي إلى مطار الجزائر العاصمة عندما بدأ يشكو من “قلة الاهتمام” بينما تم منح نفس المعاملة البروتوكولية. لجميع نظرائه العرب.

وأكد البيان أن وزير الخارجية المغربي لم يرتقى إلى مستوى المناسبة وانغمس في لعبته الصبيانية المفضلة محاولا إقناع الأمين العام لجامعة الدول العربية بوجود ممثل لجبهة البوليساريو بين المشاركين في القمة.

وأضاف ذات البيان أنه و لمواجهة هذه الفضيحة التي جعلت العديد من المشاركين يضحكون ، في الخفاء ، انتهى الأمر بوزير الخارجية المغربي نفسه إلى الاعتراف ، ذيلًا ، بأن فريقه قد ارتكب خطأ.

وختمت وكالة الأنباء الجزائرية بيانها متأسفة على هذا السلوك غير المسؤول ، الذي اعتاد عليه كبير الدبلوماسيين المغربيين ، يفسر فساد وأخطاء الدبلوماسية المغربية ، التي لا تزال تجمع النكسات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.