شرم الشيخ المصرية تستضيف قمة الأمم المتحدة للمناخ

نور
2022-11-06T08:49:19+01:00
العالم
نور6 نوفمبر 202276 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
شرم الشيخ المصرية تستضيف قمة الأمم المتحدة للمناخ

تتجه الأنظار، اليوم الأحد، نحو مدينة شرم الشيخ المصرية التي ستستضيف فعاليات قمة الأمم المتحدة الإطارية للمناخ Cop27، بمشاركة دولية واسعة، في الفترة الممتدة من 6 إلى 18 من الشهر الجاري.

ويشارك في الحدث العالمي قادة العالم ومسؤولون رفيعو المستوى في الأمم المتحدة، كما يحضره آلاف النشطاء المعنيين بالبيئة من كافة دول العالم.

ومن المتوقّع أن يتم التطرق خلال المؤتمر إلى مجموعة من القضايا المناخية، من بينها الحدّ بشكل عاجل من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، وبناء المرونة، والتكيّف مع الآثار الحتمية لتغيّر المناخ، والوفاء بالتزامات تمويل العمل المناخي من البلدان النامية.

وسيعمل المؤتمر الـ 27 للمناخ (COP27) على نتائج الدورة الماضية للمؤتمر التي عقدت في غلاسكو بالمملكة المتحدة، حيث توصل المشاركون لاتفاق يهدف لتقليل حجم المخاطر البيئية التي يتعرض لها كوكب الأرض.

وتنص الاتفاقية أيضا على تقليل معدل الانبعاثات الغازية، وتوفير دعم مالي للدول النامية للتكيف مع تبعات التغير المناخي الذي يشهده كوكب الأرض.

وقتها وصف الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الاتفاق بأنه خطوة مهمة ولكنها ليست كافية. وقال “يجب علينا تسريع العمل المناخي بهدف الإبقاء على الهدف المتمثل في الحد من ارتفاع درجة الحرارة العالمية إلى حدود 1.5 درجة مئوية”.

بالإضافة لاستضافتها المؤتمر، تدفع مصر في اتجاه تنفيذ الدول الكبرى لتعهداتها في مؤتمرات السابقة للمناخ، على رأسها اتفاقية باريس الموقعة عام 2015، واتفاقية قمة كوبنهاغن عام 2009، حيث تعهد الموقعون بضخ مليارات الدولارات لمساعدة البلدان الفقيرة على التعامل مع تأثير تغير المناخ.

وقد أصدرت اللجنة الإعلامية للمؤتمر، أمس السبت، بياناً أوضحت فيه أنّه “يتضمّن ثلاث فعاليات رئيسية”.

وبحسب بيان اللجنة “تتمثّل الفعالية الأولى في افتتاح المؤتمرغداً الأحد في تمام الساعة الثامنة صباحاً بتوقيت غرينتش، والثانية في افتتاح قمّة الزعماء غد الإثنين، في تمام الساعة العاشرة من قبل الظهر بتوقيت غرينتش”.

أمّا الفعالية الثالثة، فتتمثّل في “افتتاح الشقّ رفيع المستوى من المؤتمر في 15 نوفمبر الجاري”.

وبيّنت اللجنة أنّ اليوم الأحد “تُعقَد جلسة إجرائية يتحدّث فيها رئيس مؤتمر كوب 26 ألوك شارما بريطانيا”. وبعد ذلك، تُقام مراسم تسليم رئاسة المؤتمر من شارما إلى وزير الخارجية المصري سامح شكري، بوصفه رئيس “كوب 27”.

وأضافت أنه سيتم عقد 3 موائد مستديرة عالية المستوى، حيث سيلقي الزعماء المشاركون كلمات تتناول جهود بلادهم في مواجهة تداعيات التغيرات المناخية.

وأردفت اللجنة: “كما ستعقد أيضا 3 موائد مستديرة للزعماء المشاركين بالمؤتمر في 8 نوفمبر الجاري”.

ويشكل المؤتمر الذي تستضيفه مصر فرصة لتوحيد جهود العالم للتقليل من تداعيات الأزمات المناخية على البلدان النامية والوفاء باحتياجات هذه الدول.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.