تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2020

المصدر:
بن قرينة يدين التطبيع مع الكيان الصهيوني
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

أدان عبد القادر بن قرينة رئيس حركة البناء الوطني كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني في بيان أصدره جاء فيه :

بسم الله الرحمن الرحيم
وصَل الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم

أمام أخطار الوباء العالمي الذي يهدد الحياة العامة نسجل بقلق وتوجس الاستغلال الصهيوني لأوضاع الأمة بتمرير مشروع التطبيع بالتواطؤ مع أنظمة فاقدة للشرعية الشعبية وبعيدة عن قرار مواطنيها اتجاه الحق الفلسطيني.
فإن حركة البناء الوطني:
– تدين كل خطوة نحو التطبيع، وتجدد موقفها الداعم للحق الفلسطيني المشروع، ومقاومته المستمرة لسياسات الاحتلال والتهويد والتطبيع.
– تعتبر إقدام الرئيس الأمريكي عن إعلان تطبيع بعض الدول العربية مع الاحتلال الصهيوني لفلسطين واستعداد دول أخرى للالتحاق بالتطبيع أيضا كل ذلك يفقد هذه الصفقة مشروعيتها ويعبر عن انتهاك سيادة هذه الدول العربية وتصدع شرعية نظامها الرسمي.
– تجدد دعوتها للشعب الفلسطيني وقواه الحية إلى مزيد من التنسيق وتوحيد الجهود ونبذ الفرقة فالثقة بعد الله في وحدتكم وفي الشعوب العربية والاسلامية واحرار العالم
– كما تدعو الشعوب الحرة إلى احتضان الحق الفلسطيني ودعم مشروعه التحرري لإنهاء الاستعمار الصهيوني لأرضه وانتهاك حقوقه.
– تثمن الموقف الوطني الرسمي والشعبي المستمر في دعم الجزائر للحق الفلسطيني وتدعو الدبلوماسية الجزائرية إلى المبادرة لتنسيق جهود التيار الحاضن لفلسطيني والداعم لحماية حقوق شعبها ومقاسات الأمة فيها.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟