تاريخ النشر: 03 ديسمبر 2020

المصدر:
عباقرة رغم الإعاقة
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

يقال أن العقل السليم في الجسم السليم، و لكن قراءة حياة بعض العباقرة قد تخالف هذه المقولة، فالكثير منهم لم يكونوا بأجساد معافاة تماما . لكن رغم إعاقتهم لم يمنعهم من المضي قدما في الحيا ، ليثبتوا لنا جميعا أن الإعاقة ما هي إلا إعاقة الفكر و الروح

نيكولاس فوجيسيك
نيكولاس فوجيسيك شاب استرالي لم يخلق بساقين و زراعين ، أي بلا أطراف نهائيا ، و على الرغم من ذلك هو ذاته رسالة لم هم أصحاء كاملي الخلقة ، نيكولاس يطوف العالم حتى يصل رسالة لذوي الاحتياجات الخاصة ، يخبرهم فيها أن الخوف إعاقة ، و الإحباط إعاقة ، يخبرهم أنهم ليسوا أقل من باقي البشر و أنهم بالفعل قادرين على اجتياز الصعاب ، يحكي أيضا عن سر ثقته في نفسه و قدراته و التي استمدها من والديه ، يقول أنه يستطيع الاستمتاع بمباهج الحياة ، يعدو بأطرافه الصغيرة ، يبتسم للدنيا و ينتظر منها الأفضل ، و يقول أنه يجيد القراءة الكتابة و يتعلم الأن قيادة السايرة ، و من أجمل مقولاته قد لا أستطيع مصافحتك باليد و لكنني أطلب منك أن تضمني.
عالم الفيزياء ستيفن هوكينج
هو أحد أهم العلماء في مجال الفيزياء النظرية ، و قد عرف أنه يعاني من مرض العصب الحركي ، و كان لم يتجاوز الحادية و العشرين من عمره ، وقد أخبره الأطباء بأنه على مشارف الموت ، إلا أنه لم يستسلم للموت و ذاكر و اجتهد حتى حصل على درجة الشرف الأولى من جامعة أوكسفورد ، للعالم الجليل قدرات كبيرة جدا و منها قدراته الحسابية الهائلة ، كما أن له العديد من الكتب و الأبحاث القيمة ، و قد توفى عن عمر يناهز الثانية و السبعون عاما
أشيش غويال
و يعد أشيش غويال أول كفيف يحقق هذا النجاح في عالم الاقتصاد و الأسواق المالية ، و قد استطاع تحقيق هذا النجاح على الرغم من كم الإحباط الذي واجهه في حياته ، حتى أنه تمكن من التغلب على كل هذا بفضل قدراته و ثقافته الواسعة ، مما جعله من أنجح الشخصيات في هذا المجال ، حتى أن الجرائد العالمية قد تحدثت عن قدراته .

توماس أديسون
اسم محفور من نور في تاريخ العلم حتى الأن أنه توماس أديسون ، فهو ينسب إليه اختراع ألات التصوير ، و المصباح الكهربائي و غيرها ، و قد أصيب أديسون بالصمم منذ عمر مبكر ، و قد كان بسبب تعرضه للحمى أكثر من مرة ، و على الرغم من هذا فاسمه لن ينساه التاريخ أبدا .

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟