وزيارة البريد والموصالات : معدل نمو ب406 بالمائة للدفع الإلكتروني عبر المنصة النقدية لبريد الجزائر في 2020

عمار
الأخبار
عمار29 ديسمبر 2020139 مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 أشهر
وزيارة البريد والموصالات : معدل نمو ب406 بالمائة للدفع الإلكتروني عبر المنصة النقدية لبريد الجزائر في 2020

افادت وزارة البريد و المواصلات السلكية و اللاسلكية, في بيان لها يوم الثلاثاء, ان مؤشرات الدفع الإلكتروني عبر المنصة النقدية لبريد الجزائر عرفت تحسنا محسوسا خلال 2020 ، حيث  نمت بمعدل 406 بالمائة مقارنة بالسنة الماضية.

و جاء في البيان أن إجمالي عدد عمليات الدفع على الخط عبر المنصة النقدية لبريد الجزائر, خلال الفترة الممتدة من جانفي إلى نوفمبر من السنة الجارية, “بلغ 3.396.787 عملية، بمعدل نمو يقدر بـ 406 بالمائة مقارنة بالسنة الماضية”.

و أوضحت الوزارة ان  هذا العدد يمثل 09ر85 بالمائة  من مجموع العمليات الإجمالية المسجلة في الجزائر خلال نفس الفترة، و التي بلغت 3.991.913 عملية.

و في السياق ذاته، قالت الوزارة أن إجمالي المبالغ المالية المترتبة عن العمليات المنفذة عبر المنصة النقدية لبريد الجزائر بلغ ما يفوق 7ر2 مليار دينار جزائري، بمعدل نمو يتجاوز 155 بالمائة  مقارنة بالسنة الماضية، و هو ما

يمثل 75ر57 بالمائة من المبالغ المالية الإجمالية لعمليات الدفع الإلكتروني الإجمالية في الجزائر خلال نفس الفترة.

و اشارت الى ان هذه الارقام تأتي وفقا لإحصائيات مؤشرات الدفع الإلكتروني الصادرة عن تجمع النقد الآلي GIE MONETIQUE  و هي  الجهة المخولة بالإشراف على مراقبة و تسيير عمليات الدفع الآلي، و كذا الأرقام المرصودة لدى مؤسسة بريد الجزائر.

من جهة أخرى،  افادت الوزارة بان العمليات المنفذة في قطاع الاتصالات لوحده (إتصالات الجزائر، موبيليس، جيزي و أوريدو) تشكل  نسبة 55ر91 بالمائة ، ما يعادل 3.654.949 عملية.

و حسب المصدر ذاته فان هذه العمليات تمثلت  في خدمات شحن الرصيد و دفع فواتير الهاتف و اشتراكات الإنترنت.

من جانب آخر، بلغ إجمالي عدد عمليات الدفع المسجلة عن طريق نهائي الدفع الإلكتروني (TPE) لبريد الجزائر منذ مطلع سنة 2020 إلى غاية شهر نوفمبر من نفس السنة187.482 عملية بمعدل نمو يقدر بـ 720 بالمائة مقارنة بسنة 2019, حسب نفس المصدر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.