المنصات الاجتماعية الأكثر استخداماً في 2020

عمار
التقنية
عمار1 يناير 2021137 مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أشهر
المنصات الاجتماعية الأكثر استخداماً في 2020

واصل موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ريادته في سوق الشبكات الاجتماعية في عام 2020 أيضاً، رغم مزاحمة تطبيقات أخرى بسبب جائحة كوفيد-19. ليس فقط بسبب امتلاكه المنصة الزرقاء الاجتماعية الأكثر زيارة، بل كذلك لإدراته لأكثر من تطبيق ضمن قائمة الأكثر استخداماً.
وكانت “فيسبوك” أول شبكة اجتماعية تسجل أكثر من ملياري مستخدم شهرياً، وباتت اليوم تتجاوز 2.7 مليار مستخدم نشط شهرياً. وتمتلك الشركة حالياً أربعاً من أكبر منصات التواصل الاجتماعي، كلها تتجاوز المليار مستخدم، والتي قالت “فيسبوك” إنها حصدت مجتمعة 3.2 مليارات مستخدم أساسي شهرياً.  وجمع “واتساب” ملياري مستخدم، و”ماسينجر” أكثر من مليار و300 ألف مستخدم، و”إنستغرام” أكثر من مليار و100 ألف مستخدم.

وظهرت منتجات أميركية أخرى إلى جانب شركة “فيسبوك” ضمن قائمة الأكثر استخداماً خلال 2020. جاءت على رأسها “يوتيوب” في المرتبة الثانية عالمياً بنحو ملياري مستخدم نشط. وتضم الولايات المتحدة والصين أكثر المنصات الاجتماعية شهرة في 2020، إلى جانب المنصة الروسية “في كي” والمنصة اليابانية “لاين”.

وزاحمت التطبيقات الصينية التطبيقات الأميركية على المراتب الأولى. وجاء تطبيق “وي تشات” الصيني في المرتبة الرابعة بمليار و200 ألف مستخدم نشط، فيما جاء “تيك توك” في المرتبة السابعة بما يقرب من 700 مليون مستخدم. وتَلَت “تيك توك” تطبيقات صينية أخرى مثل “كيو كيو”، ثم “دوين” الذي اكتسب شعبية في مناطق معينة بسبب المحتوى المحلي الجذاب، والذي يعتبر النسخة الأم من تطبيق “تيك توك” الشعبي دولياً.
وعادة ما تكون الشبكات الاجتماعية الرائدة متاحة بلغات متعددة، وتمكن المستخدمين من التواصل مع الأصدقاء أو الغرباء من دون حدود جغرافية أو سياسية أو اقتصادية.
وتشير تقديرات موقع “ستاتيسا” إلى أن مواقع الشبكات الاجتماعية تضم الآن 3.6 مليار مستخدم. ولا يزال من المتوقع أن تنمو هذه الأرقام مع تزايد استخدام الأجهزة المحمولة والشبكات الاجتماعية في الموبايل في الأسواق التي كانت تفتقر إلى الخدمات في السابق.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.