تاريخ النشر: 04 يناير 2021

المصدر:
رجاءٌ ثم تهديدات.. أبرز ما قاله ترامب بالمكالمة المريبة مع  سكرتير جورجيا
موضوع يهمك
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
مصالح الأمن يطيح بعصابة دولية
آخر الأخبار

ويظهر تسجيل مكالمة ترامب مع سكرتير ولاية جورجيا ضغوط الرئيس على سكرتير الولاية الجمهوري لإلغاء فوز الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن في الولاية، وذلك بعد أن حصلت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية على شريط للمكالمة.

المحادثة تدور بشكل أساسي بين ترامب وبراد رافنسبرجر، سكرترير ولاية جورجيا الجمهوري، لكن حلفاء ترامب بمن فيهم مارك ميدوز، رئيس موظفي البيت الأبيض، والمحامية كليتا ميتشل كانوا حاضرين أيضاً، وكذلك رايان جيرماني، المستشار العام لرافنسبرجر.

إليك مَن حضر الجلسة:
الأشخاص الذين كانوا شهوداً على مكالمة ترامب مع سكرتير ولاية جورجيا هم:

براد رافنسبيرجر، سكرتير ولاية جورجيا.

رايان جيرماني، المستشار العام ومساعد مفوض الأوراق المالية، ولاية جورجيا.

كليتا ميتشل، شريك مؤسسة Foley & Lardner.

جوردان فوكس، نائب سكرتير ولاية جورجيا.

مارك ميدوز، كبير موظفي البيت الأبيض.

كيرت ر. هلبرت، عضو منتدب ومؤسس شركة هيلبرت للمحاماة.

وكان ترامب يعلم أن كل هؤلاء الأشخاص على الخط، لأنه تم تقديمهم في الاجتماع.

فيما يلي النقاط الرئيسية في مكالمة ترامب مع سكرتير ولاية جورجيا
ترامب يرجو سكرتير ولاية جورجيا
قال ترامب إنه تم إسقاط ما بين 250 إلى 300000 بطاقة اقتراع بشكل غامض في القوائم. كان الكثير من ذلك يتعلق بمقاطعة فولتون، التي لم يتم التحقق منها.

وخاطب سكرتير ولاية جورجيا قائلاً: “نعتقد أنه إذا قمت بفحص التوقيعات – وحدث تحقق حقيقي من التوقيعات التي تعود إلى مقاطعة فولتون، فستجد ما لا يقل عن مئات الآلاف من التوقيعات المزورة”.

وأضاف “الفارق الحالي هو 11779 فقط (بين بايدن وترامب في جورجيا)، براد، أعتقد أنك توافق على ذلك، أليس كذلك؟ هذا شيء أعتقد أن الجميع – على الأقل هذا رقم يتفق عليه الجميع”.

ثم سعى لتغيير نتيجة الانتخابات
في مكالمة ترامب مع سكرتير ولاية جورجيا، ضغط الرئيس المنتهية ولايته على رافنسبرجر “للعثور على 11780 صوتاً”.

قال ترامب: “شعب جورجيا غاضب، والناس في البلاد غاضبون”. “ولا حرج في القول، كما تعلمون، إنك قد أعدت الحساب.” ثم ناشد لاحقاً: “إذن ماذا سنفعل هنا يا رفاق؟ أنا بحاجة فقط إلى 11000 صوت. يا رفاق، أحتاج إلى 11000 صوت. أعطني فسحة”.

وبعد ذلك حاول ترهيب رافنسبرجر
أصر ترامب: “من المستحيل أن نفقد أصوات ولاية جورجيا”، وقال: “لقد فزنا بمئات الآلاف من الأصوات “.

ولوَّح بأن رافنسبيرجر قد يواجه تحقيقاً جنائياً. قال ترامب: “أنت تعرف ما فعلوه وأنت لا تبلغ عنه”. “كما تعلم، هذه جريمة جنائية. وأنت تعلم، لا يمكنك ترك ذلك يحدث. هذه مخاطرة كبيرة عليك وعلى محاميك رايان جيرماني هذه مخاطرة كبيرة “.

ترامب يحاول ابتزازه باحتمال هزيمة الجمهوريين في إعادة الكونغرس
قال ترامب لرافنسبيرجر إنه إذا لم يتصرف بحلول يوم الثلاثاء، فإنه سيضر بفرص الجمهوريين الجورجيين ديفيد بيرديو وكيلي لوفلر في انتخابات الإعادة هذا الأسبوع، والتي ستحدد ما إذا كان الديمقراطيون أو الجمهوريون يسيطرون على مجلس الشيوخ.

وفي إشارة إلى جولات الإعادة في المكالمة، قال ترامب، “ستحظى بالاحترام، والاحترام حقاً، إذا كان من الممكن تصحيح ذلك قبل الانتخابات”.

كبير موظفي البيت الأبيض يقاطع ترامب
يبدو أن ترامب أطال في الكلام لدرجة أن كبير موظفي البيت الأبيض اضطر لمقاطعته قائلاً: ” إذن سيادة الرئيس، سأعطي براد ورافنسبرجر فرصة للرد”.

وخاطب سكرتير ولاية جورجيا قائلاً: “من الواضح أن هناك ادعاءات حيث نعتقد أنه لم يتم احتساب كل صوت أو تصويت عادل أو قانوني”.

رافنسبيرجر يصر على التصدي لترامب رغم أنه جمهوري مثله
اللافت أن رافنسبيرجر وهو جمهوري مثل ترامب رفض طلب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، وأصر على أن فوز بايدن في جورجيا كان عادلاً.

ورداً على ترامب، قال: “حسناً، سيدي الرئيس، التحدي الذي تواجهه هو أن البيانات التي لديك خاطئة”.

وعندما ادعى ترامب أن أكثر من 5000 بطاقة اقتراع تم الإدلاء بها في الولاية من قِبَل الموتى، أجاب رافنسبرجر: “كان العدد الفعلي اثنين. اثنان. مات شخصان صوَّتا”.

إقرأ ايضا

لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟

الأكثر قراءة