رئيس الجمهورية ينتقد الحكومة قبل مغادرته الى ألمانيا

مسعود زراڨنية
2021-01-10T16:36:01+01:00
الأخبار
مسعود زراڨنية10 يناير 202193 مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أشهر
رئيس الجمهورية ينتقد الحكومة قبل مغادرته الى ألمانيا

قبل مغادرته التراب الوطني عائدا إلى ألمانيا لاستكمال العلاج ،انتقد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، عمل بعض وزراء حكومة الوزير الأول عبد العزيز جراد، وقال بخصوصها “الحكومة فيها وعليها”. وأضاف الرئيس ، أن مدة غيابه ستكون “قصيرة”، شاكرا مؤسسة الجيش الوطني الشعبي والمؤسسات المنتخبة على سهرها ما يبقي “الدولة واقفة”.

و قال رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، قبيل مغادرته التراب الوطني، وهو يودع الوزير الأول عبد العزيز جراد وكبار مسؤولي الدولة بمطار بوفاريك العسكري، أن “الحكومة فيها وعليها”، وهو الانتقاد الثاني من نوعه الموجه لحكومة جراد، بعد الذي كان مع تقييم عمل الحكومة خلال مجلس الوزراء المنعقد الأسبوع الماضي.

كما أشار السيد رئيس الجمهورية  أن عودته إلى ألمانيا كانت “مبرمجة” وهدفها “استكمال البروتوكول الصحي الذي سطره الأساتذة، والذي لم يبق منه إلا الشيء القليل”، معتبرا استكمال العلاج بـ”الضرورة حتى لا نضيع ما تم القيام به من قبل”. فيما لم يستبعد تبون إجراء عملية جراحية على مستوى الرجل قائلا “ممكن تكون فيه عملية بسيطة على الرجل”.

وطمأن تبون بخصوص فترة غيابه قائلا “إن شاء الله مدة الغياب تكون قصيرة”، مضيفا “وحتى إذا غادرت البلد جسديا المتابعة يومية مع كل المسؤولين”، شاكرا في ذات السياق “تجنيد المسؤولين من الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني في مساعدة المواطنين على إرساء الطمأنينة”، مضيفا “وأيضا مؤسساتنا المنتخبة الدولة واقفة”، وبخصوص الحكومة علق عليها قائلا “الحكومة فيها وعليها”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.