زيادة ب11,6 في إنتاج القطاع الصناعي العمومي خلال الفصل الثاني لسنة 2021

مروان .ك
2021-10-09T15:56:29+01:00
الأخبارالإقتصاد
مروان .ك9 أكتوبر 202169 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
زيادة ب11,6 في إنتاج القطاع الصناعي العمومي خلال الفصل الثاني لسنة 2021

كشف الديوان الوطني للإحصائيات عن زيادة في الإنتاج الصناعي للقطاع العمومي الوطني بنسبة 6ر11% خلال الفصل الثاني 2021 مقارنة بنفس الفترة من السنة المنصرمة.

وأوضح الديوان حسب ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية أن الإنتاج الصناعي في قطاع الطاقة عرف ارتفاعا بنسبة 0ر13% خلال الفترة أبريل-يونيو 2021 مقارنة بنفس الفترة للسنة المنصرمة.

وعرفت المحروقات ارتفاعا بنسبة 2ر3% عاد أساسا إلى ارتفاع الانتاج في نشاطين للقطاع: النفط الخام و الغاز الطبيعي (+1ر3%) وتمييع الغاز الطبيعي (+5ر9%). إلا أن تكرير النفط الخام يشهد انخفاضا ب 4ر2% استنادا لمعطيات الديوان.

كما سجل فرع المناجم و المحاجر زيادة في الإنتاج بنسبة 8ر9 % في ظرف سنة و هي زيادة دعمتها فروع “استخراج معدن الفوسفات و كذا المعدن الخام و المواد المعدنية التي سجلت نسبا معتبرة بلغت على التوالي +1ر77% و 9ر16% في حين شهدت باقي النشاطات تراجا و يتعلق الأمر باستخراج الحجر و الصلصال و الرمل (1ر1%) و كذا استخراج مادة الحديد (-4ر3%) و الملح (-7ر1%).

وعرفت قطاعات صناعة الحديد والصلب المعدنية والميكانيك والكهرباء و الإلكترونيك نجاعة “ملحوظة” بتسجيل نسبة 7ر50% مقارنة بنفس الفترة من السنة المنصرمة.

ويرجع هذا “الأداء الجيد” إلى الزيادات “المعتبرة” التي ميزت أساسا فروع صناعة المنتجات الوسيطة الحديدية و الميكانيكية و الكهربائية (+2ر50%) و تجهيزات الميكانيك (+9ر92%) و الحديد و الصلب و تحويل الحديد الزهر و الفولاذ (+2ر115%) و صناعة مواد التجهيز المعدنية (+2ر29%).

وأشار الديوان الوطني للإحصائيات إلى انخفاض الانتاج في فروع أخرى لقطاع صناعة الحديد والصلب المعدنية والميكانيك والكهرباء و الإلكترونيك و يتعلق الأمر بصناعة السيارات الصناعية ب -9ر16 % و مواد الاستهلاك الكهربائية ب -3ر47 %.

أما قطاع مواد البناء فقد واصل توجهه نحو الارتفاع بتسجيل زيادة بلغت 8ر7% باستثناء صناعة الروابط المائية التي عرفت ركودا في حين ميز ارتفاع معتبر باقي النشاطات.

ومن ثم فقد عرف فرع صناعة مواد البناء و المنتوجات الحمراء زيادة ب 2ر42% مقابل زيادة ب 1ر142% بالنسبة لمنتجات الاسمنت و 8ر103% لصناعة الزجاج.

وسجل الديوان من جهة أخرى تراجعا في الانتاج في قطاع الصناعات الكيميائية بلغت 8ر16% خلال الفصل الثاني 2021 مرجعا هذا الانخفاض إلى التراجع الواضح الذي طبع بعض نشاطات القطاع، لاسيما الطلاء (-4ر45%) و المواد الصيدلانية (-7ر11%) و صناعة باقي المواد الكيميائية (-0ر8%) و باقي المواد البلاستيكية الوسيطة (-0ر2%).

وسجلت الصناعات الغذائية زيادة بلغت 3ر24% خلال الفصل الثاني 2021 مقارنة بنفس الفترة للسنة المنصرمة. و بدت هذه الزيادة واضحة في كافة النشاطات التابعة للقطاع سيما فرع الحبوب (+0ر23%) و صناعة الحليب (+7ر27%) وصناعة المواد الغذائية الموجهة للحيوانات (+9ر11%).

بعد انخفاض متتالي سجل خلال الفصلين الأخيرين سجلت صناعات النسيج “ارتفاعا محسوسا” بتباين بلغ +6ر17% خلال الفصل الثاني 2021.

بزيادة بلغت 5ر45% يبدو أن انتاج المواد الوسيطة هي من أهم العوامل وراء هذا التوجه. بالمقابل فان انتاج مواد الاستهلاك سجل انخفاضا بنسبة 4ر11% ، حسب ذات المصدر.

وبعد انخفاض متتالي سجل ابتداء من الفصل الأول 2020 شهدت صناعات الجلود و الأحذية “انتعاشا واضحا” بتباين قدر ب 6ر27% خلال الفصل الثاني 2021.

وتخص هذه النتيجة المواد الوسطية (+7ر17%) و مواد الاستهلاك (+5ر45%).

ومن جهة أخرى سجلت صناعات الخشب و الورق تباينا “ملحوظا”، أي +2ر36% خلال الفصل الثاني 2021، حسب الديوان الذي أرجع هذه النتيجة إلى ارتفاع الإنتاج في كافة النشاطات التابعة للقطاع.

وتميز فرع النجارة العامة بزيادة “ملحوظة” بلغت 9ر160% و سجل فرع صناعة الأثاث زيادة بنسبة +0ر12%، مقابل +9ر15% لصناعة و تحويل الورق، في حين ارتفع انتاج فرع صناعة الفلين بنسبة 3ر75%

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.