وزير الشؤون الخارجية التركي: تركيا تؤمن بإفريقيا وستستمر في مرافقة تنميتها.

مسعود زراڨنية
2021-12-18T06:33:16+01:00
الأخبارالإقتصادالعالم
مسعود زراڨنية18 ديسمبر 202163 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
وزير الشؤون الخارجية التركي: تركيا تؤمن بإفريقيا وستستمر في مرافقة تنميتها.

صرح وزير الشؤون الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو يوم أمس الجمعة بإسطنبول أن بلاده تؤمن بإفريقيا وستستمر في مرافقة تنميتها.

وخلال ندوة صحفية نشطت في إطار اجتماع وزراء الشؤون الخارجية للبلدان المشاركة في القمة الثالثة للشراكة التركية-الافريقية المقرر عقدها اليوم السبت، أوضح رئيس الدبلوماسية التركية أن بلاده “تؤمن بإفريقيا وسترافقها في مسار تنميتها”.

وصرح قائلا “نؤمن بإفريقيا وسنسير سويا نحو المستقبل”، مضيفا أن “الهدف يكمن في تحقيق النجاح سويا مع إفريقيا والتقدم سويا نحو المستقبل”.

وأوضح الوزير التركي أن رؤية بلاده للعلاقات القائمة مع القارة تعد “استراتيجية وتمتد على المدى الطويل”.

تمثل الجزائر، التي تعد الشريك التجاري الثاني لتركيا في افريقيا والسابع في مجال الاستثمارات المباشرة، في هذه القمة من قبل الوزير الاول، وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمان بصفته ممثلا لرئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون.

ومن جهة أخرى، أعرب السيد جاويش أوغلو عن “ارتياحه” لمشاركة زهاء 20 رئيس دولة وحكومة ووزراء الشؤون الخارجية للبلدان المشاركة وكذا وفد عن الاتحاد الافريقي في هذه القمة الثالثة التي تنظم تحت شعار “الشراكة المدعمة من أجل تنمية و ازدهار متبادل”.

ووصف هذه المشاركة “بالقوية” بسبب وباء كورونا، ولم يفوت الفرصة لشكر مفوضية الاتحاد الافريقي لمساهمتها في تجسيد هذا الحدث.

وفي حديثه عن جدول أعمال هذه القمة، أشار الوزير التركي إلى أنه قد تم التطرق بشكل واسع للمواضيع المتعلقة بالصحة ووباء كورونا والفلاحة والتعليم، موضحا أن خطة العمل التي تستغرق خمس سنوات سيتم اعدادها وستتضمن النشاطات التي ستمس عديد المجالات، لاسيما التجارة والصناعة والتعليم والمرأة والشباب والبنى التحتية والفلاحة والصحة.

وأبرز رئيس الدبلوماسية التركية الجهود التي تبذلها شركة طيران بلاده “التركية للطيران” لربط “افريقيا بأكبر عدد من الدول في العالم”.

من جهة أخرى، ركز الوزير على “النظرة الاستراتيجية التي تمثلها افريقيا بالنسبة لتركيا”، مذكرا في هذا الصدد بأن الرئيس التركي طيب رجب أردوغان قد قام بخمسين زيارة إلى افريقيا، أي فيما يقارب ثلاثين بلدا.

وتعمل تركيا كذلك على مضاعفة رقم المبادلات التجارية ليصل على الأقل إلى 50 مليار دولار مع افريقيا، في حين كانت تبلغ تقريبا 4ر5 مليار دولار في 2003.

للتذكير، تحتضن مدينة اسطنبول هذا الحدث للمرة الثانية (2008 و2021)، في حين إن الطبعة الثانية للقمة قد جرت في 2014 بمالابو (غينيا الاستوائية).
المصدر: واج

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.