أول تعليق من باريس على عودة السفير الجزائري إلى فرنسا

نور
2022-01-07T15:48:43+01:00
الأخبار
نور7 يناير 202284 مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 أشهر
أول تعليق من باريس على عودة السفير الجزائري إلى فرنسا

علق وزير خارجية فرنسا جان إيف لودريان، على قرار السلطات الجزائرية بعودة السفير الجزائري بباريس إلى مهامه.

وأكد وزير الخارجية الفرنسي، بأنّ عودة السفير الجزائري عنتر داود، إلى باريس، إيجابية للغاية.

وأعرب جان إيف لودريان، عن سعادته بالقرار الديبلوماسي الأخير، من طرف الجزائر، والذي حسبه سيُتيح ذلك استمرار العمل المشترك بين البلدين.

وقال لورديان لـقناة “BFMTV” الفرنسية: “إنّنا واجهنا بعض سوء التفاهم مع الجزائريين في الأشهر الأخيرة، هناك دائمًا صعوبات في وقت أو آخر لكننا تمكنا دائمًا من حلها”.

وأضاف لودريان خلال لقائه بالرئيس تبون يوم 8 ديسمبر الماضي، أكدت للرئيس تبون، رغبة فرنسا في إعادة إطلاق الشراكة مع الجزائر، بالنظر إلى تاريخ البلدين مشترك رغم التعقيد والمعاناة، والذي يستدعي استئناف مسار النقاش والحوار.

جدير بالذكر، قررت السلطات العليا بالبلاد، عودة محمد عنتر داود السفير الجزائري بباريس، لمواصلة أداء مهامه، ابتداء من أمس الخميس، حسب ما جاء في بيان لرئاسة الجمهورية.

جدير بالذكر، أعلنت رئاسة الجمهورية، يوم 2 أكتوبر من السنة الماضية، عن استدعاء الجزائر لسفيرها بالعاصمة الفرنسية باريس، محمد عنتر داود، للتشاور.

وجاءت خطوة رئيس الجمهورية، عقب ما نقلته صحيفة “لوموند”، بشأن تصريحات أدلى بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ضد النظام الجزائري والمؤسسة العسكرية.

وفي السياق، أكد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أن عودة سفير الجزائر إلى باريس، مشروط باحترام تام من فرنسا للجزائر.

وقال الرئيس تبون، إنّ “عودة سفيرنا إلى العاصمة الفرنسية باريس مشروط باحترام تام للجزائر

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.